التربية الخاصة فاجأت المعلمين بتقليص بدل طبيعة العمل الى 25 دينارا

كتب – رنا سالم:
تكرارا لسيناريو خصم بدل سكن المعلمين الوافدين، لجأت ادارة التربية الخاصة الى تقليص علاوة طبيعة العمل البالغة 40 دينارا لتصبح 25 دينارا فقط وذلك اعتبارا من رواتب شهر ديسمبر الماضي وذلك دون اخطار مسبق بحجة عدم ممارسة الاختصاص.
وأعرب عدد من معلمي التربية الخاصة عن استيائهم واكدوا عبر «السياسة» عدم مشروعية الخصم كون العلاوة مستحقة لطبيعة العمل خاصة مع تعاملهم مع الطلاب المعاقين وتقاضيهم العلاوة على مدى السنوات الماضية.
وقالوا ان الخصم تم من الراتب دون اخطار مسبق لذلك فهو غير قانوني اضافة الى شمولية الخصم جميع العاملين في الوظائف الإشرافية من رؤساء أقسام ومديرين مساعدين ومديري مدارس على الرغم أن رؤساء الأقسام لديهم نصاب حصص ويقومون بالتعليم .
واشاروا الى أن هذه العلاوة أقرت منذ سنوات وجميع الوظائف الإشرافية لهم اتصال وتعامل مع الطلاب بصورة يومية مستغربين القرار المفاجىء الذي تم اتخاذه بجرة قلم والتغافل عن مقاضاة من تسبب في القرار الجائر ليورط وزارة التربية في فتح أبواب قد تصل للقضاء مؤكدين انهم سيطرقون جميع الأبواب في حال التهميش لأعضاء اللجنة التعليمية ليستدعوا المتسبب ليتم بحث مدى قانونية الخصم حتى وان لجأنا لقضائنا العادل لينصفنا .
وناشد المعلمون وزير التربية د. محمد الفارس ان يجد حلا عاجلا لمشكلتهم وآذانا تسمعهم وهم على يقين أنه سينصفهم وسيرفع الظلم الذي تسبب فيه القطاع الاداري والذي شهدنا تفرغه لخصومات على فئات المعلمين بقرارات غير قانونية.
على جانب اخر، نظمت مدرسة الرسالة ثنائية اللغة صباح امس مهرجان اليوم العالمي الخامس تحت شعار « عالمي الكبير في روضتي الصغيرة «وذلك بحضور عدد من القيادات التربوية ومسؤولي التعليم الخاص وخلال رعايته وحضوره المهرجان ، أكد الوكيل المساعد للتعليم الخاص في وزارة التربية د.عبدالمحسن الحويلة ان التعليم لن يتطور دون الاحتكاك مع العالم مشددا على ضرورة التواصل وتبادل الخبرات مع الدول المتقدمة لمواكبة تطورها في التعليم» .
من جانبها قالت مدير عام مدرسة الرسالة ثنائية اللغة سمية المطوع ان للفعالية أهمية كبيرة في ترسيخ مفهوم المواطنة العالمية لدى الاطفال واكسابهم ثقافات ومعارف جديدة عن كل دولة.
وأكدت مديرة روضة الرسالة ثنائية اللغة ايمان عبدالعزيز ان فعاليات المهرجان تستمر ثلاثة ايام يحاكي خلالها الطلاب ثقافات 18 دولة.