الجارالله: زيارة الرئيس الإيراني إيجابية وناجحة ونتطلع إلى الحوار

وصف نائب وزير الخارجية خالد الجارالله زيارة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية د.حسن روحاني للبلاد اول من امس بانها كانت “ايجابية وناجحة”.
واعرب الجارالله في تصريح للصحافيين عقب حضوره حفل تخريج الدفعة الخامسة من متدربي معهد سعود الناصر الصباح الديبلوماسي عن تطلع الكويت الى ان تسهم تلك الزيارة في ترسيخ اسس الحوار الخليجي الايراني وما تضمنته رسالة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الى القيادة الايرانية التي حملها النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح.
وقال ان زيارة الرئيس الايراني ستسهم في بلورة رؤى وتوافق مشترك بين الجانبين الخليجي والايراني “بما يتعلق بالحوار الذي نأمل به ونتطلع اليه والذي سيشكل اساس امن واستقرار المنطقة”.
وفي رده على سؤال حول ما اذا حملت زيارة روحاني ردا ايجابيا على رسالة سمو الامير بشأن الحوار جدد الجارالله التأكيد على نجاح وايجابية هذه الزيارة وانها بكل تاكيد ستسهم في هذا الحوار.
وحول ما اذا كانت الزيارة تطرقت الى ملفات كويتية ايرانية قال الجارالله ان اساس الزيارة وهدفها هو الحوار وتمركزت حوله واسسه.
من جهة اخرى عبر الجارالله عن تهنئته للديبلوماسيين الجدد بمناسبة تخرجهم من (المعهد الديبلوماسي) متمنيا لهم التوفيق في عملهم وان يشكلوا اضافة لعمل وزارة الخارجية الديبلوماسي في المستقبل لاسيما مع ما يتمتعون به من امكانات واعدة.
وقال: ان الديبلوماسية الكويتية لاتزال تستلهم رؤى وافكار سمو امير البلاد باعتباره عميدا ومؤسسا وراعيا لهذه الديبلوماسية, داعيا الله ان يحفظ سموه لنواصل مسيرة الاستلهام من هذا القائد والديبلوماسي الفذ والمحنك.

Print Friendly