الجارالله: ندعم المفاوضات اليمنية ومن المبكر الحديث عن تجاوب أطرافها هنأ اليابان بعيدها الوطني.. وأكد احترام قرار قطر الانسحاب من "أوبك"

0 346

أشيكي: تفعيل العلاقات السياسية والاقتصادية للوصول إلى شراكة ستراتيجية بين البلدين

كتب -شوقي محمود:

أكد نائب وزير الخارجية خالد الجار الله انه من المبكر حاليا الحديث عن تجاوب الأطراف اليمنية خلال المفاوضات التي تجرى في السويد، متمنيا ان تسير هذه الجولة على أكمل وجه للتوصل إلى حل للأزمة اليمنية مشيرا الى ان وزيرة خارجية السويد استمعت من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد إلى ما كانت تقوم به الكويت أثناء احتضانها للمشاورات اليمنية التي استمرت 100 يوم.
وقال في ردوده على أسئلة الصحافيين على هامش حضوره احتفال سفارة اليابان باليوم الوطني لبلادها الليلة قبل الماضية، ان الكويت تحترم قرار قطر الانسحاب من منظمة “أوبك” في عام 2019، مشيرا الى ان قطر تركز على الغاز وانتاجها منه كبير جدا في حين انتاجها من البترول يعتبر محدود.
ووصف الجارالله العلاقات الكويتية – اليابانية بالمتميزة والتاريخية وبها مصالح متبادلة وزيارات متبادلة على أعلى المستويات بين البلدين ويعتبر حجم التبادل ما بين البلدين كبيرا جدا حيث نسعى الى تطويره وفتح آفاق في مجالات الاستثمار والطاقة والبيئة. وذكر ان اليابان تقدم خدمات مهمة جدا للكويت في مجال البيئة سواء من جانب الاستشارات او تولي مسؤوليتها لبعض المشاريع البيئة في الكويت وهو تبرع منها.
وبدوره قال السفير الياباني لدى البلاد تاكاشي أشيكي اننا نحتفل بالعيد الميلاد الـ 85 للإمبراطور أكيهيتو الذي سيتنازل عن العرش في 30 أبريل من العام المقبل حيث عبر جلالته عن التزامه القيام بمسؤولياته كرمز لوحدة الامة حتى هذا اليوم.
واضاف أشيكي انني اشعر بالحماسة عندما نتحدث عن العلاقات اليابانية – الكويتية حيث سبقت اليابان معظم الدول في الاعتراف في استقلال الكويت عام 1961.
وقال انه حين ترأست البعثة اليابانية في الكويت منذ عام 2015 كنت خلال هذه الفترة شاهدا على العديد من الاحداث ومن اهمها تفعيل العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والبرلمانية والاقتصادية حيث قام في عام 2016 سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك بزيارة رسمية الى اليابان كما زار وزير خارجية بلادنا تارو كونو والعديد من المسؤولين اليابانيين الكويت للمشاركة في المؤتمرات التي عقدت برعاية سمو الامير قائد العمل الانساني الشيخ صباح الأحمد لتقديم المساعدات للدول المحتاجة.
وذكر انه في عام 2018 زار رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم اليابان على رأس وفد برلماني، كما استضافت اليابان الاجتماع الـ22 للجنة اليابانية الكويتية لرجال الاعمال في نوفمبر الماضي.
وأضاف أشيكي اننا نطمح لوجود المزيد من الفرص والامكانات التي تمكننا من الوصول الى الشراكة الستراتيجية ونعمل على تحقيق هذا الهدف من خلال العمل المخلص والجاد مع اصدقائنا في الكويت.

You might also like