الجبهة التركمانية ترفض عودة “البشمركة” لكركوك

0

بغداد – وكالات: قال رئيس الجبهة التركمانية، النائب بالبرلمان العراقي، أرشد صالحي، إنّ قوات “البشمركة” تنوي العودة مجدداً إلى مدينة كركوك، بدعم من الأمم المتحدة، وأن الجبهة ترفض هذه الخطوة بشكل قطعي.
وأوضح أنّ حزب الاتحاد الوطني الكردستاني طلب من الأمم المتحدة تشكيل مركز عمليات مشتركة بين “البشمركة” وقوات الأمن العراقية، بهدف تحقيق العودة إلى كركوك، مؤكدا أنّ عودة قوات “البشمركة” إلى كركوك، ستخلق مشاكل في المدينة.
وشدّد على ضرورة عدم ترك مصير المنطقة بين يدي مجموعة معينة، مبيناً في هذا السياق أنّ أي خلل أمني في كركوك، سيخلق الأرضية الملائمة لاستئناف التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها داعش وحزب العمال الكردستاني أنشطتها الإرهابية، مشيرا إلى أنّ زعزعة الاستقرار الأمني في كركوك، سيؤثر بشكل مباشر على أمن التركمان في المدينة.
من جانبهم رفض عرب كركوك، عودة “البشمركة” إلى المحافظة، وطالب المجلس العربي في المحافظة، في بيان، رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بإرسال المزيد من أفراد الأمن إلى المحافظة.
وقال :”ندين ونستنكر كافة الجرائم الإرهابية والحوادث الجنائية التي تستهدف أبناء كركوك كافة، ونطالب القوات الأمنية ببذل أقصى الجهود لأجل معالجة الفجوات الأمنية التي يستغلها الإرهابيون وضعاف النفوس”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

4 − 1 =