الجراح: تسهيل إجراءات استقدام العمالة المنزلية للإسراع في إصدار التأشيرات أكد خلال افتتاح مركز خدمة في "الدرة" أن الداخلية والشؤون يد واحدة

0 6

50 مركزاً لخدمة المواطن
في المحافظات “ما شاء الله أكثر من أفرع المطاعم”

كتب – فارس العبدان:

أكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ مازن الجراح أن افتتاح مركز خدمة المواطن الجديد في مقر شركة “الدرة” يأتي في إطار التعاون بين وزارة الداخلية والشركة المعنية باستقدام العمالة المنزلية من الدول المصدرة، مشيراً إلى حرص “الداخلية” على تقديم أفضل الخدمات للمواطنين وتسهيل اجراءات المتقدمين بطلبات، لاسيما في مجال الاسراع باصدار التأشيرات “الفيز”.
جاء ذلك في تصريح صحافي للواء الجراح خلال افتتاح المركز في مقر شركة الدرة بمنطقة شرق صباح أمس، بحضور مدير عام الادارة العامة لشؤون الاقامة اللواء طلال معرفي، ومدير الهيئة العامة للقوى العاملة احمد الموسى، ورئيس مجلس ادارة شركة الدرة إياد السميط ومدير عام الشركة صالح الوهيب
وحول افتتاح افرع جديدة في المحافظات أو الجمعيات أشار الجراح الى أن مراكز خدمة المواطن منتشرة في جميع انحاء الكويت قائلا “ما شاء الله أكثر من أفرع المطاعم”، مؤكداً انه بحسب السياسة التي انتهجتها الداخلية للارتقاء بالخدمات والتسهيلات المقدمة للمواطنين أصبح عددها يتجاوز الـ 50 مركزا وموزعة في مختلف المحافظات، بالإضافة الى المراكز الخاصة بخدمات الجنسية والجوازات. وعن قرار مجلس الوزراء بنقل تبعية ادارة العمالة المنزلية من وزارة الداخلية إلى هيئة القوى العاملة قال الجراح :إن وزارتي الشؤون والداخلية يد واحدة، وهناك تعاون وتنسيق بين الجهتين في هذا الشأن سعياً نحو تطوير العمل وضبط آلية استقدام العمالة من الخارج بما يعكس دور الكويت الرائد.
وأشار إلى عدم ممانعة “الداخلية” برفع التغيب عن العمالة المسجل بحقها بلاغ تغيب وذلك عند حضور الكفيل، حيث نقدم كافة التسهيلات للمواطنين.
وحول امكانية فتح باب الاستقدام أمام العمالة من ذوي الجنسيات “المغلقة” أوضح اللواء الجراح أن الداخلية لا تمانع في ذلك بعد موافقة وزارة الخارجية، لافتا أن هناك تنسيقاً بين الوزارتين في هذا الصدد، وسنقوم بتسهيل الاجراءات عند السماح بذلك.
من جهته اكد رئيس مجلس ادارة شركة الدرة اياد السميط ان عدد الطلبات التي تلقتها الشركة فاق الـ5000 طلب للعمالة المنزلية سواء رجال او نساء، لافتا الى انه تم توفير 500 عامل وعاملة منزلية.
وقال السميط :إن شركة الدرة ومع وجود اتفاقيات في المستقبل مع الدول التي سنستقدم العمالة منها، ستكون قادرة على تلبية احتياجات المواطنين بأسعار تكون بمتناول الجميع، مبيناً ان الجنسيات التي سيتم استقدام عمالتها هي الجنسيات التي ستنهي وزارة الخارجية الاتفاقيات معها.
واشار الى ان افتتاح هذا الفرع سيتيح انجاز معاملات المواطنين بالكامل لدينا في مقر الشركة دون الحاجة للرجوع الى الوزارة او مراكز الخدمة الاخرى، لافتا الى ان الشركة وفق القانون تعطي ضمانة لصاحب العمل وللعامل نفسه 6 أشهر، بحيث اذا اتفق الطرفان على الاستمرار يستمر العمل موضحاً ان هذه المدة كافية للطرفين لاتخاذ قرار الاستمرار في العمل. وحول مدة الاستقدام لفت السميط الى انها تختلف من دولة الى دولة اخرى،حيث تتراوح المدة من 35 يوماً الى 3 أشهر.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.