الجلاوي: “الجمارك” لن تقبل أي مستندات ورقية في معاملات التخليص الإدارة عدَّلت المادة المتعلقة بالأرشفة الإلكترونية

0

أعلن المدير العام للإدارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلاوي تعديل المادة “17 ” من التعليمات الجمركية الخاصة بالبيان الجمركي وأرشفة مرفقاته على النظام الجمركي الآلي بهدف التخلص من المستندات الورقية وأرشفة البيانات والوثائق إلكترونيا.
وقال الجلاوي في تصريح صحافي أمس: إن “الجمارك” لن تقبل أي مستندات ورقية في معاملات التخليص بعد 60 يوماً من نشر التعديل على المادة في الجريدة الرسمية.
وأوضح أن التعديل على المادة “17” من التعليمات الجمركية رقم 50 لسنة 2003 يأتي استنادا إلى قانون الجمارك الموحد لدول مجلس التعاون الخليجي وتعليمات وزارة المالية.
وأضاف أنه بمقتضى التعديل يجب على كل مستورد أو مصدر أو من ينوب عنه أو المخلص الجمركي التقدم إلى الدائرة الجمركية عند التخليص على أي بضاعة ببيان جمركي آلي وأرشفة مستنداته ووثائقه إلكترونيا مع وجوب أن تؤرشف الوثائق التي ترفق مع البيانات الجمركية إلكترونيا.
وذكر أن التعديل سيلزم المستورد أو المصدر أو من ينوب عنهما بتسليم أصل البيان الجمركي ومرفقاته ورقيا والتي أرشفت إلكترونيا لقسم الإحصاء والحفظ بالإدارة الجمركية التوثيقية المختصة خلال مدة أقصاها يومان من العمل على أن يبدأ من تاريخ تسجيل البيان الجمركي على النظام الجمركي الآلي.
وأكد أنه في حال ثبوت مخالفة المخلص للاجراءات واللوائح فإنه يحق للمدير العام للجمارك فرض عقوبات وفقا للمادة 114 في قانون الجمارك الموحد لدول مجلس التعاون الخليجي فضلا عن شطبه تأديبيا عن طريق لجنة المخلصين.
وقال الجلاوي: إن التعديل استثنى شركات البريد السريع والبيانات الجمركية المسماة بـ “بيان التصفية الفورية” من تطبيق الإجراءات السابقة على أن يتبع بشأنها الربط الآلي المباشر بالنظام الجمركي الآلي.
وبين أن التعديل ألزم الشركة المستثمرة بتعديل وتغيير جميع اللوحات الإرشادية الخاصة بلائحة أسعار رسوم خدمات إصدارات الحاسب الآلي المرفق بقصد المزايدة والمعلنة بالمنافذ الجمركية والموقع الإلكتروني للادارة العامة للجمارك اعتبارا من تاريخ سريان هذه التعليمات الجمركية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

3 × 4 =