الجليجل: إنجاز 68 % من تطوير طرق شرق الجهراء أكد أن المشروع يسير وفق البرنامج الزمني المحدد

0 8

كتب- محمد غانم :

أعلن مدير مشروع إنشاء الطرق والخدمات في منطقة شرق الجهراء المهندس أحمد الجليجل عن إنجاز 68 في المئة من حجم أعمال المشروع التي تشرف عليها الهيئة العامة للطرق والنقل البري في الموقع وتأتي ضمن حزمة المشاريع التي تنفذها في مختلف مناطق الدولة. وقال جليجل في تصريح صحافي أمس، إن أعمال التنفيذ تتم وفق الخطة المرسومة لتطوير الطرق والخدمات في المنطقة المحددة، وبما يتماشى مع البرنامج الزمني المعد لذلك، مبينا بأن الهيئة حرصت من خلال تنفيذ هذا المشروع على الاستفادة منه في رفع القدرة الاستيعابية للطرق المقامة حاليا، وتقليل الازدحام المروري وخفض نسب الحوادث المرورية وتحقيق مستويات عالية من الأمان والسلامة.
وبين بأن المشروع يشمل تنفيذ طرق رئيسية بإجمالي أطوال “1.82” كيلومتر وبعرض 22 مترا، ويتكون من حارتين في كل اتجاه إضافة إلى 3 طرق فرعية بإجمالي أطوال “1.48” كيلومتر وعرض 9 أمتار، فضلا عن تنفيذ 4 مواقف سيارات بسعة إجمالية 580 سيارة لخدمة المنشات القائمة المحيطة في المنطقة كمحافظة الجهراء ومدرسة الكويت ثنائية اللغة والهيئة العامة للشباب والرياضة ومرور الجهراء.
وأشار الى تنفيذ وتطوير أعمال الخدمات الأساسية والبنية التحتية اللازمة للمشروع من شبكات أمطار وصرف صحي ومياه عذبة وهاتف إضافة إلى أعمال إنارة الشوارع ولفت الجليجل إلى أن المشروع يهدف إلى توسعة الطرق المقامة حاليا، وتقليل الازدحام المروري مع تحقيق الانسيابية في الطرق من خلال الربط على طريق الجهراء الرئيسي لتسهيل الحركة المرورية بالمنطقة، بالإضافة إلى تحسين وتطوير خدمات البنية التحتية القائمة وأكد أن عناصر المشروع وشبكاته المميزة سيتم تشييدها وفق المعايير العالمية التي تتبعها هيئة الطرق في تنفيذ مشاريعها كافة ، وذلك بما يساهم رفع مستوى وكفاءة الطرق، مبينا بأن المشروع في مرحلتيه التصميمية والتنفيذية ذا قيمة هندسية عالية جدا.
وذكر الجليجل إن طبيعة وموقع المشروع في منطقة شرق الجهراء مقابل الإدارة العامة للمرور وإدارة الفحص الفني والاختبار ذات كثافة مرورية عالية، بالإضافة إلى وجود العديد من الخدمات التي يتطلب ترحيلها او تعديلها كخطوط الهاتف والصرف الصحي مع المحافظة على الخدمات القائمة وحمايتها، مبينا أن ذلك استدعى أن يتم التنسيق مع الجهات المعنية بشكل دوري خلال التنفيذ حسب حاجة العمل للإسراع في عملية إنجاز الأعمال.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.