الجمل: القطاع الصناعي المحلي مازال يعاني من غياب دور المرأة مستثمرة كانت أو عاملة دعا إلى دعم الصناعيين وتسهيل أعمالهم

0 4

كتبت – رباب الجوهري:

قال مدير العمليات في شركة صناعات الخطيب ، حسام الدين الجمل، ان القطاع الصناعي يعتبر أحد أهم الروافد الاقتصادية الهامة التي يمكنها ان تكون مساندة للقطاع النفطي، لافتا الى اهمية دعم الصناعة ومعالجة اي اشكاليات عالقة في نسيجها .
واضاف الجمل في تصريح الى «السياسة» ان القطاع الصناعي يعاني غياب مشاركة المرأة التي قد تكون معدومة لافتا الى ضرورة توجيه المرأة ليس فقط للعمل في القطاع الصناعي ولكن ايضا للاستثمار فيه لاسيما وان الصناعة تخلق اقتصادا حقيقيا و فرصا وظيفية عديدة.
وأضاف « يجب ازاحة كافة العقبات التي تحول دون دخول المرأة للقطاع الصناعي سواء كمستثمرة أو كعاملة … ان أغلب النشاطات التي تمارسها المرأة هي صغيرة ومتوسطة «.
واشار الجمل الى عدة عوامل يمكنها دفع العجلة الصناعية ابرزها تعزيز قاعدة المعلومات المرتبطة بالقطاع والتي تسهل عمل المستثمرين وتمكنهم من اتخاذ القرارات بأريحية . واضاف « يجب على الدولة ترسيخ دور المستثمر الصناعي وربطه بالجهات الحكومية المعنية بالنهوض بالقطاع كما يجب القضاء على الروتين و طول الدورة المستندية وفتح المجال امام المنافسة و العمل على تفعيل القرارات التي تساهم في زيادة مساهمة القطاع وتحسين الياته علاوة على اعادة النظر في القوانين القديمة التي تحد من عملية التنمية الصناعية «.
واختتم تصريح بالقول « يجب افساح المجال وخلق فرص وظيفية داخل القطاع لاصحاب الكفاءات والخبرة والمختصين لاسيما وان القطاع الصناعي احد القطاعات المتخصصة التي تتطلب مكونات استثنائية « مشددا على ضرورة دعم المصانع والصناعات والتشجيع على عقد شراكات مع الكيانات الصناعية الكبرى ذات الامكانات المادية والفنية العالية .

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.