الجنايات أخلت بويابس بكفالة وحجزت القضية للحكم في 8 يناير

كتب ـ جابر الحمود:
قررت محكمة الجنايات امس اخلاء سبيل الإعلامي حامد بويابس في دعوى الإساءة إلى مسند الإمارة، بكفالة 1000 دينار وامرت بحجز القضية للحكم في 8 يناير.
وتخللت الجلسات السابقه مثول بويابس حيث قالت له هيئة المحكمة إنه متهم بالتطاول على مسند الإمارة، فأجاب بالنفي، وأنه من خلال محاميه، سيقوم بتفنيد الاتهام خلال المرافعة بالجلسات المقبلة.
وطالب بويابس المحكمة بإخلاء سبيله لافتا إلى أن لديه ابنين وابنة يدرسون في أميركا ويتواصل معهم، كما طالب دفاعه بذلك، مشيرين إلى أنه سبق أن أخلي سبيله بقضية سابقة ولما صدر ضده حكم بالحبس امتثل له ونفذه حينها.
وقال المحامي رفاعي علوش : إن التغريدة محل الاتهام لها ظروفها التي بيناها للمحكمة، واتهام ضابط الواقعة جاء نتيجة تفسير واستنتاج شخصيين منه واثبتنا عدم صحتهما أمام المحكمة.