الجيشان الكويتي والتركي وقَّعا “خطة التعاون الدفاعي 2019” النواف التقى قائد الدعم اللوجستي لقوات الدرك في أنقرة

0

وقعت رئاسة أركان الجيش الكويتي امس مع الجيش التركي “خطة عمل التعاون الدفاعي 2019” بهدف تعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين.
وذكرت ادارة التوجيه المعنوي في بيان صحافي ان توقيع الخطة يأتي استمرارا للتنسيق العسكري المشترك لتوحيد وتطوير المفاهيم ولتحقيق منظومة عمل موحدة ومزيد من التنسيق والانسجام وتبادل الخبرات وتوحيد الجهود.
وبينت انه مثل الجانب الكويتي معاون رئيس الأركان العامة لهيئة العمليات والخطط اللواء الركن محمد الكندري والجانب التركي رئيس قسم الشؤون الخارجية برئاسة الأركان التركية العميد اوموت يلديز.
وذكرت ان فعاليات الاجتماع الخامس للجنة التعاون العسكرية الكويتية التركية اختتمت امس، مشيرة الى انه عقد في هيئة العمليات والخطط في الفترة من 9 الى 10 أكتوبر الجاري.وقالت انه حضر الاجتماع مدير العمليات المشتركة العميد الركن محمد الظفيري والملحق العسكري لجمهورية تركيا الصديقة العقيد بهتيار ارن وعدد من كبار ضباط الجيش.
وكان رئيس الأركان العامة للجيش الفريق الركن محمد الخضر استقبل رئيس قسم الشؤون الخارجية برئاسة الأركان التركية العميد اوموت يلديز، بمناسبة زيارته للبلاد، وتم خلال اللقاء تبادل الأحاديث الودية، وبحث الجوانب المتعلقة ضمن محور الزيارة ومناقشة أهم الأمور والمواضيع ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيزها وتطويرها بين البلدين.
حضر اللقاء معاون رئيس الأركان العامة لهيئة العلميات والخطط اللواء الركن محمد الكندري، ومدير العمليات المشتركة العميد الركن محمد الظفيري والملحق العسكري لتركيا العقيد بهتيار ارن.
من جهته، بحث وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون أمن الحدود اللواء الشيخ سالم النواف مع قائد الدعم اللوجستي لقوات الدرك التركية في انقرة اللواء عبدالله كوجم سبل التعاون الأمني في مجال تبادل الخبرات والتدريب.
جاء ذلك خلال ترؤس اللواء النواف وفدا أمنيا رافقه فيه مدير عام الإدارة العامة لأمن الحدود اللواء فيصل العيسى.
كما ناقش الطرفان اعتماد آلية عمل لتبادل الخبرات والتدريبات قريباً بهدف الارتقاء بجودة العمل والاستفادة من البرامج والدورات والأنشطة المختلفة في مجالات التدريب والتعليم.
وأعرب اللواء النواف عن تقديره للجمهورية التركية، مشيراً إلى أهمية الموضوعات التي تمت مناقشتها في إطار سبل تعزيز العلاقات بين البلدين.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

سبعة + 20 =