الجيش التركي يقيم 14 نقطة عسكرية شمال إدلب

أنقرة – وكالات: أقام الجيش التركي أربعة عشرة نقطة آمنة شمال غرب محافظة إدلب السورية.
وذكرت مصادر تركية إن الجيش التركي بدأ عمليات الاستطلاع والكشف جواً فوق منطقة عفرين، شمال غرب حلب وذلك باستخدام طائرة مسيّرة عن بُعد.
وقد دفعت أنقرة بمزيد من التعزيزات العسكرية، إلى الحدود مع محافظة إدلب، تمهيدا للدخول إلى المحافظة لتطبيق اتفاق التهدئة، الموقع في أستانة.
وبدأت تركيا مؤخرا عملية عسكرية بطول حدودها مع محافظة إدلب شمال غربي سورية، التي يسيطر عليها مسلحون تابعون لتنظيم لقاعدة، من أجل “تعزيز منطقة تهدئة”.
وأكدت تركيا أن عمليتها العسكرية التي أطلقتها في محافظة إدلب السورية مستمرة “حتى زوال الخطر” على حد وصفها.
وأعطت أنقرة لعملها العسكري عدة مبررات، منها حماية الحدود ووقف تدفق اللاجئين لأراضيها وتطبيق مخرجات اتفاق أستانة.
ووصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان العملية العسكرية للجيش التركي في إدلب بأنها “مسألة أمن قومي” بالنسبة لتركيا، معتبرا أن الأراضي التركية قرب الحدود مع سورية ترزح تحت التهديد.