الجيش السوري إلى مواقع 2011 والمسلحون إلى حافلات إدلب إسرائيل لديها "مخاوف عميقة" من وجود "حزب الله" في "مثلث الموت"

0 3

قيادي في تحالف الأسد: السيطرة على القنيطرة بالكامل خلال أيام

دمشق، عواصم وكالات: حقق الجيش السوري وحلفاؤه تقدماً واسعاً في محافظة القنيطرة جنوب غربي البلاد، وأصبحوا أقرب إلى حدود هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل، بحسب أخبار متطابقة بثها، ليل أول من أمس، التلفزيون السوري ونقلتها مواقع المعارضة، فيما صَعَدَ مقاتلو الفصائل المسلحة الرافضون التسويّة مع الدولة في حافلات تنقلهم إلى مناطق في محافظة إدلب الشمالية.
وأعاد الهجوم، الذي أطلقه الجيش السوري في 19 يونيو الماضي، سيطرة الحكومة على غالبية جنوب غربي البلاد على الحدود مع الأردن وإسرائيل. وفيما أعلن الجيش، أمس، سيطرته على قرى ومرتفعات ستراتيجية جديدة بين محافظتي درعا والقنيطرة، استؤنف إجلاء مقاتلي الفصائل وعائلاتهم من قرى على حدود الجولان إلى مناطق في الشمال السوري.
ويقول مقاتلو الفصائل إن اتفاقاً تفاوض بشأنه ضباط روس مع المعارضة في منطقة القنيطرة الأسبوع الماضي، يسمح بالعبور الآمن للمقاتلين الرافضين العودة إلى سيادة الدولة، كما يمنح من يختارون البقاء ضمانات روسية بعدم التعدي عليهم من جانب الجيش، الذي ستعود وحداته إلى مواقعها التي كانت متمركزة فيها قبل العام 2011 بالقرب من المنطقة المنزوعة السلاح على الحدود مع الجزء المحتل من هضبة الجولان السورية.
ويُسرِّع الجيش السوري عملياته للسيطرة على محافظة القنيطرة بالكامل، في حين تساور إسرائيل مخاوف عميقة من وجود مقاتلين تدعمهم إيران في هذه المنطقة التي يطلق عليها “مثلث الموت”، حيث أشارت مصادر استخباراتية غربية إلى أن هذه المنطقة هي معقل مقاتلين تدعمهم إيران، منهم “حزب الله”.
ونقلت “رويترز” عن قيادي في تحالف إقليمي مؤيد للأسد، أمس، أن انتصار الجيش في جنوب غربي سورية أجبر إسرائيل على قبول عودة الجيش السوري لحدود معاهدة 1974. وقال: “الإسرائيلي رضخ، وملف الجنوب انتهى لصالح الجيش السوري (…) من المتوقع استعادة السيطرة على القنيطرة بالكامل خلال الأيام المقبلة”.
وقال مصدر ديبلوماسي غربي كبير، إن موسكو، التي توصلت لتفاهمات مع إسرائيل والأردن أتاحت المضي في الهجوم، تسعى لتحقيق الاستقرار في منطقة الحدود، لتثبت أن تدخلها في سورية هدفه التوصل إلى تسوية سياسية للحرب التي تجاوزت عامها السابع.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.