الحجرف: تطوير جميع المنافذ الجمركية والارتقاء بالعنصر البشري خلال الاحتفال بانتهاء تحسين أول منفذ نموذجي في النويصيب

0 87

الجلاوي: نقلة نوعية في تطوير أداء قطاعات الجمارك واستخدام التقنيات الحديثة وقطار التنمية لن يتوقف

كتب – مشعل السنعوسي:

أكد وزير المالية د.نايف الحجرف أن التوسعات التي تمت في إطار تطوير منفذ جمارك النويصيب البري تعد خطوة في سلسلة من التطوير بجميع المنافذ، لافتا في الوقت ذاته الى ان تطوير العنصر البشري لا يقل أهمية عن تطوير الأجهزة والمنشآت.
وذكر الحجرف على هامش الاحتفال بانتهاء تطوير وتحسين أول منفذ جمركي نموذجي في عام 2019 صباح أمس في منفذ النويصيب، أن الإدارة العامة للجمارك من الإدارات القديمة التي تتميز بكوادرها وقدرتهم وكفاءتهم وهو ما يجعلنا حريصين على دعمهم نظراً لأهمية هذه الإدارة بجميع المنافذ.
ولفت إلى أن أداء رجال الجمارك يدعم تطوير الاقتصاد بشكل عام، لا سيما في ظل تطوير وتنمية أجهزة الدولة.
من جهته، قال مدير عام الإدارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلاوي أن الإدارة تشهد حالياً نقلة نوعية في الأداء وتطويراً كبيراً سيسهم في الارتقاء بمستوى العمل الجمركي من حيث تحسين بيئة الأعمال والكوادر البشرية التي تؤدي المهام الجمركية المنوطة بها إلى جانب الكوادر المساندة والمساعدة الأخرى للمضي قدماً في استخدام “التقنيات” الحديثة، الأمر الذي من شأنه الاتقان والتقدم بالعمل الجمركي والذي ينعكس بصورة ايجابية على الناحيتين الأمنية والاقتصادية.
واكد الجلاوي أن قطار التنمية لن يتوقف في “الجمارك” تسعى الى تطبيق رؤيتها الستراتيجية التي تتمثل في تطوير العمل والأداء الجمركي بشكل مستمر بما يتوافق مع “رؤية الكويت 2035” الهادفة إلى ترسيخ مكانة البلاد على مختلف الأصعدة.
ولفت الى أن تطوير المشروعات الإنشائية وتحسين منفذ النويصيب الحدودي يعد خطوة من الخطوات النوعية التي تساهم في تسهيل وتسريع حركة التجارة المشروعة وتعزز زيادة الإيرادات وتنوع الاقتصاد بشكل عام وتحسن حركة دخول وخروج البضائع من وإلى الكويت، مستعرضا الانجازات والخطوات التي سبقت هذا التطوير خلال عام 2018.
وذكر أن الجمارك شهدت خلال السنتينن الماضيتين بوجه التحديد إطلاق وتنفيذ عدد من المشروعات الضخمة لتقدم خدمات جمركية متميزة تعكس الوجه الحضاري للكويت،
دون أي مساس بإحكام الرقابة الأمنية بل على العكس تم تطويرها وتزويدها بأحدث الكوادر الجمركية المدربة والأجهزة المساندة.
واضاف أن التجربة النموذجية في منفذ النويصيب تعد لبنة أولى لتطوير كل المنافذ البرية والبحرية والجوية وجعلها نموذجية نحاكي ونتعامل بها مع العالم بأسره، مشيرا إلى أنه بعد أن لمس الدعم الحكومي من خلال الاجتماعات مع وزير المالية واللجان ذات العلاقة بمجلس الوزراء استطيع القول بكل فخر وثقة أن قطار التنمية والتطور والبناء بالجمارك الكويتية لن يتوقف وأننا سنمارس أقصى ما يمكن من الاصلاحات لأي خلل كان ولأي مرفق جمركي ولن يثني رجال الجمارك شيئاً في سبيل تحقيق رؤية أميرنا وراعي نهضتنا وربان سفينتنا سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد.

75 مليون دينار “أون لاين”

أعلن مدير الادارة العامة للجمارك المستشار جمال الجلاوي ان الايراد المحصل من تطبيق الدفع الالكتروني “أون لاين”، وصل حتى يوم أمس الى 74 مليونا و 964 الف دينار.
واشار الى أنه تم تطبيق الأرشفة الالكترونية ومحاضر الضبط الإلكترونية، الى جانب الربط مع الجهات الحكومية ذات العلاقة بالإفراجات الجمركية فضلا عن تطبيق التوزيع الالكتروني للمعاملات الجمركية.

385 كاميرا مراقبة وجهازاً جديداً للكشف عن المخدرات

…فيما يتعلق بالجانب الأمني في المنافذ، اشار مدير الجمارك المستشار جمال الجلاوي الى تركيب 43 كاميرا مراقبة وإنشاء غرفة فرعية في مركز النويصيب، لافتا الوقت ذاته الى وجود غرف تحكم مزودة بشاشات مراقبة في المناطق الجمركية كافة، حيث وصل عدد الكاميرات الى 385 كاميرا موزعة على المنافذ الجمركية. وبين الجلاوي بأنه تم توفير كافة الأجهزة المساندة لعملية التفتيش في المنافذ الجمركية ونظام متكامل وتوفير أجهزة لاسلكي للاتصال والتواصل بين المفتشين والمراقبين والإدارة العليا.
واضاف كما تم تدريب مفتشي جمرك النويصيب على جهاز المسح الإشعاعي للشاحنات داخل المنفذ، بالاضافة الى توفير جهاز جديد وحديث متنقل للكشف على المخدرات واعطاء قرارات لحظية، لافتا الى انه جار تدريب ميداني لرجال الجمارك على هذا الجهاز الذي سيحدث نقلة نوعية لعمليات التفتيش حفاظاً على أمن البلاد.

You might also like