“الحرس الوطني” بحث التعاون مع “البحوث والدراسات”: إثراء بيئة العمل ونشر الثقافة والمعرفة الفريق الرفاعي زار المركز واطلع على دوره ومهامه

0

بحث وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم الرفاعي مع رئيس مجلس ادارة مركز البحوث والدراسات الكويتية د. عبدالله الغنيم إمكانية التعاون المشترك وتبادل الخبرات في مجال البحوث والدراسات.
جاء ذلك، خلال زيارة الفريق الركن الرفاعي والوفد المرافق لمركز البحوث والدراسات والتي تخللها جولة في المركز تفقد خلالها عددا من الوثائق التاريخية والعسكرية، كما شاهد فيلما وثائقيا عن دور ومهام المركز.
وأكد الرفاعي ان الحرس الوطني يولي اهتماما كبيرا بالبحوث والدراسات ايمانا من قيادته العليا الممثلة في سمو الشيخ سالم العلي رئيس الحرس الوطني، والشيخ مشعل الأحمد نائب رئيس الحرس بأهميتها في إثراء بيئة العمل ونشر الثقافة والمعرفة في مختلف المجالات،لافتا الى أن الوثيقة الستراتيجية للحرس الوطني 2020 “الأمن أولا” ترسخ أهمية التعاون مع الجهات المتخصصة ذات الصلة.
وأشاد بالدور الذي يقوم به المركز في جمع الوثائق وإعداد الدراسات نظرا لأهميتها في تعزيز الانتماء الوطني وتقديم الرأي والمشورة لأجهزة الدولة المختلفة.
من جانبه، قال رئيس مركز البحوث والدراسات د. عبدالله الغنيم أن المركز يعد مصدرا وطنيا للمعرفة بشؤون الكويت السياسية والاقتصادية والاجتماعية وتراثها الحضاري، اذ يقوم بإعداد البحوث والدراسات العلمية المتعلقة بهذه الجوانب وجمع الوثائق والكتب والدراسات والدوريات ذات الصلة بتراث الكويت وقضاياها وعلاقاتها الإقليمية والدولية.
وأعرب الغنيم عن سعادته بالتعاون مع الحرس الوطني واستعداد المركز لاستقبال الوثائق التاريخية التي توضح دور الحرس التاريخي منذ نشأته وصموده خلال الغزو الغاشم، خصوصا وان المركز يضم قسما خاصا بالوثائق العسكرية.
وضم وفد الحرس الوطني مدير مديرية الخدمات الفنية العقيد مهندس عصام نايف، ورئيس فرع التفتيش الوقائي العقيد محمد رفاعي، وآمر مدرسة الضباط العقيد الركن سرحان عبدالله، وعددا من الضباط.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

5 + ستة =