الحريري في إفطار السفارة السعودية: دول الخليج وقفت مع لبنان بأصعب الظروف

0 10

بيروت – “السياسة” والوكالات:
أكد رئيس الحكومة سعد الحريري أنه “يجب أن نبقى على وحدتنا في مواجهة التحديات ويجب أن نحافظ على عروبتنا والتزامنا باتفاق الطائف”، مشيراً إلى أن “تاريخ السعودية مع لبنان يملؤه الخير والتعاون ونحن مع كل الشرفاء بلبنان على عهدنا بالوفاء لهذا البلد”.
وقال الحريري في كلمة له خلال حفل افطار أقامته السفارة السعودية في بيروت، بحضور المستشار السعودي نزار العلولا وعدد كبير من الشخصيات اللبنانية، إلى أن “دول الخليج العربي وقفت مع لبنان بأصعب الظروف ولم تتدخل بشؤوننا الداخلية”، مؤكداً أن “المطلوب منا أن ننأى بأنفسنا عن التدخل في شؤون الدول الشقيقة”.
من جهة أخرى، وعن المداورة في الحقائب، أوضح “لا أؤمن بالأعراف إلا في رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس النواب ورئاسة الحكومة”، مؤكداً “لن أدعم إيلي الفرزلي لمنصب نائب رئيس مجلس النواب.
من ناحيته، قال القائم بأعمال السفارة السعودية الوزير المفوض وليد بخاري في كلمته، “إنها لعلاقة ضاربة الجذور، لعلاقة راسخة رسوخ الأرز، وشامخة شموخ النخيل الذي يتحدى جفاف الصحراء، تحية لكم جميعاً من الرئيس كميل شمعون إلى كمال جنبلاط والإمام موسى الصدر وبشير الجميل ورفيق الحريري وكل الأحبة، فبوجودكم بيننا حالياً، أحباباً وأهلاً، تؤكدون حرص لبنان على هذه الصداقة التاريخية، إذ نؤكد نحن بدورنا على طيبها وعمقها”، خاتماً “فأهلاً وسهلاً بكم جميعاً، رمضان يجمعنا على المحبة والإخاء”. بدوره، قال العلولا رداً على سؤال عن الفيتو السعودي على مشاركة “حزب الله “في الحكومة، “لا علاقة لنا بتشكيل الحكومة فهذا شأن داخلي لا نتدخل به”. وأشار إلى أنه “بعد التسوية سيكون هناك سفير للمملكة في لبنان”، مؤكداً “بعد تسمية رئيس للحكومة الجديدة سيأتي السياح الخليجيون إلى لبنان”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.