الحريري محذراً من تباطؤ نقاشات الموازنة: يُحوِّل مجلس الوزراء لمتاريس سياسية

0 74

بيروت ـ “السياسة”: منتقدا تعطيل الموازنة، أكد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري أن “طاولة مجلس الوزراء، محكومة بأن تكون طاولة للحوار المسؤول والقرارات المسؤولة، وخط الدفاع الأول عن تطبيق القوانين وحماية حقوق اللبنانيين”، مشيراً إلى أنه “عندما يتحول مجلس الوزراء إلى متاريس سياسية، تتعطل السلطة التنفيذية وتتوقف الدولة عن العمل، والكل في مجلس الوزراء مسؤول، وما من جهة على طاولة مجلس الوزراء تستطيع ان تتنكر للقرارات التي تتخذ، سواء بالتوافق او بالتصويت”.
واعتبر أن المسؤولية توجب ترجمة البيان الوزاري في السياسات العامة للدولة وفي البرنامج المالي والاصلاحي والاقتصادي، محذراً بأن ما نتوصل إليه اليوم، سيكون بلا جدوى إذا قررنا تأجيل القرارات الملحة سته أشهر أو سنة والقرار بأيدينا وشركاؤنا في مؤتمر سيدر ينتظرون وعلينا أن نبادر.
في المقابل، اعتبر وزير الخارجية جبران باسيل، الذي عبر عن عدم رضاه عن مسار الأمور في مجلس الوزراء، بالنسبة إلى مناقشة الموازنة، أن “البعض لا يريدون مصارحة الناس لأنهم يخافون على شعبيتهم، ولأننا نرى الظلم على اللبنانيين جراء السياسات الاقتصادية التي يجب ان تتغير نرفع الصوت”، مضيفاً “عندما تنقضي المرحلة ستدركون ما الذي نقوم به من أجل لبنان واللبنانيين”. بدوره، تخوف أمين عام كتلة “التنمية والتحرير” النائب أنور الخليل من “عرقلة متعمدة يقوم بها بعض الوزراء من أجل إقرار موازنة رقمية خالية من أي توجه إصلاحي”.
وتوجه للحريري قائلاً، “شكري الأكبر يذهب باتجاه صراحتك وشفافيتك التي أظهرتها في شكواك عن تصرف حكومتك بممارساتهم المعرقلة لإنهاء مشروع الموازنة وإرساله الى مجلس النواب”، مضيفاً “فليعلم المعرقلون أنهم يسببون أذى عميقاً في اقتصادنا وكل ما يمت لى السياسات المالية والاجتماعية والبيئية والتربوية التي يحتويها قانون الموازنة، أما سئمتم يا معالي الوزراء من المتاريس التي تشكلونها داخل الوزارة؟”.

You might also like