الحريري يشعر بالمرارة للتعنت ورفض تسهيل تشكيل الحكومة "القوات" لـ" السياسة ": الولادة مرهونة بتغيير باسيل لمواقفه

0 5

بيروت ـ “السياسة”:

كشفت مصادر مقربة من الرئيس المكلف تشكيل الحكومة سعد الحريري، لـ”السياسة”، أن “مواقفه الأخيرة تعكس مرارة كبيرة من الواقع المتصل بالتشكيل، بسبب تعنت الأطراف وعدم استعدادها لتقديم تنازلات من أجل تسهيل الولادة الحكومية”، مشيرة إلى أن “المعطيات لا توحي بولادة قريبة للحكومة، طالما استمر التعنت والابتزاز”، ومشددة في الوقت نفسه، على أن “الرئيس المكلف لن يرضخ للتهويل الذي يمارس ضده، ولا يمكن لأحد دفعه باتجاه التطبيع مع النظام السوري”.
وفي الإطار عينه، أكدت أوساط رفيعة في حزب “القوات اللبنانية” لـ “السياسة”، أن “تشكيل الحكومة مرهون بتغيير موقف الوزير جبران باسيل الذي لا زال يناور ويعتمد أسلوب التسويف، للحصول على الثلث المعطل إذا أمكنه ذلك، مع أن هذا الأمر أصبح خارج التداول، باعتبار أن لا مجال أبداً للموافقة على شروط باسيل”، مشددة على أن “الرئيس الحريري كان واضحا بالتأكيد على أن لا حكومة، إذا أرادوا التطبيع مع النظام السوري، وهو موقف يلقى دعماً من جانب القوات” .
وفي السياق، دعا البطريرك بشارة بطرس الراعي المسؤولين السياسيّين الى “الانتقال من مصالحهم الخاصّة إلى المصلحة العامّة، مصلحة الشّعب، ومن الارتباط أو الولاء لهذه أو تلك من البلدان، إلى الولاء للبنان وسيادته وكرامته وحياده الإيجابي وعلاقاته البنّاءة مع كلّ الدول”.
وقال في عظته في عيد سيّدة الانتقال من الديمان: “عندئذٍ تتألّف الحكومة سريعًا وتباشر بإجراء الإصلاحات في الهيكليّات والقطاعات الحيويّة، والنهوض بالاقتصاد والشّؤون الاجتماعيّة، وترتيب شؤون المواطنين. وهكذا يحافظ لبنان على رسالة العيش معًا أديانًا وثقافات وحضارات، ويبقى عنصر سلام في المنطقة”
من جانبه، اعتبر النائب محمد الحجار أن “النيات الطيبة الموجودة لتأليف الحكومة لا تُترجم بخطوات عملية تبشر بإنتهاء التشكيل”، مؤكداً أن “الرئيس المكلف سعد الحريري يحاول دون يأس الوصول إلى حكومة تجمع مكونات البلد الأساسية، لتنطلق بعدها ورشة إصلاحات ضرورية لتواكب المجتمع الدولي”.
وأشار إلى أن “لا مصلحة في أن يكون هناك خلاف بين الرئيس المكلف والعهد لأن هذا الأمر سينعكس سلباً على الوضع اللبناني العام مشدداً على ان يكفي اللبنانيين التخبط في الوضع الإقتصادي والمعيشي”.
وعن تطبيع العلاقات مع الحكومة السورية، الأمر الذي رفضه الحريري، سأل الحجار: “كيف يُطلب منا التطبيع مع نظام يريد قتلنا وتدميرنا ومدعي على رئيس حكومتنا وعلى مجموعة من السياسيين اللبنانيين؟”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.