الحريري ينفي حجب السعودية تأشيرات الحج عن تياره البخاري: الرياض منحت 15 ألف تأشيرة للحجاج اللبنانيين

0

بيروت ـ «السياسة»:

نفى المكتب الاعلامي لرئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن حجب السعودية لتأشيرات الحج إلى بيت الله الحرام عنه وعن تيار «المستقبل». وقال في بيان أمس، «إن كل ما يشاع ويتم تداوله عارٍ عن الصحة، وأن السعودية تكرمت بتخصيص ثلاثة آلاف تأشيرة لمكتب الرئيس الحريري، مضافة الى الفي تأشيرة مجاملة جرى الاعلان عنها من السفارة»، معبرا عن تقدير وامتنان الحريري لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الامير محمد بن سلمان.
في غضون ذلك، ودع القائم بأعمال سفارة السعودية في لبنان الوزير المفوض وليد البخاري، في قاعة المغادرة في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، وإلى جانبه ممثل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، المدير الإداري في دار الفتوى الشيخ صلاح الدين فخري، طلائع بعثات الحج اللبنانية، المتوجهة إلى الديار المقدسة لأداء فريضة الحج لهذا العام، ضمن مبادرة حملت شعار «الحج رسالة سلام».
وقال البخاري، إن «سفارة خادم الحرمين الشريفين، دائما سباقة، وتنفذ توجيهات القيادة بالتواصل مع الحجيج وتقديم خدمات الحجيج بأعلى درجات الجودة، وفي هذا العام تم منح نحو خمسة عشر ألف تأشيرة، منها 5500 تأشيرة خاصة بحجاج البعثة اللبنانية و1500 تأشيرة للفلسطينيين، و5500 تأشيرة للسوريين، إضافة الى تأشيرات تقدم للبعثات الديبلوماسية المعتمدة في لبنان، وحتى هذه الساعة بلغ عدد التأشيرات التي منحت نحو 15 ألف تأشيرة».
وأشار إلى أن «السعودية هذا العام، ومن خلال بعثاتها المنتشرة التي تبلغ نحو 96 سفارة حول العالم، و18 قنصلية عامة، تمنح مليون وسبعمئة ألف تأشيرة».
من جهة أخرى، تحدث البخاري عن مبادرة جديدة يتم التحضير لها، وسوف يتم الإعلان عنها خلال اليومين المقبلين، وهي مبادرة «أمنية».
وقال إن السفارة السعودية في لبنان عملت على إعداد مبادرة بعنوان «أمنية»، تستهدف تحقيق أماني ورغبات ودعوات الحالات الإنسانية الخاصة، التي لم تستطع الحصول على أداء فريضة الحج، مشيرا إلى أنه هذا العام وبالتنسيق مع أوقاف الراجحي، ساهموا بتخصيص 35 مقعدا لأداء فريضة الحج، وبعض هؤلاء سيكونون من مرضى أصيبوا بالسرطان، ونتمنى لهم الشفاء وأن يحققوا هذه الأمنية، بالإضافة إلى العديد من أسر شهداء فقدوا أبناءهم في سبيل الحفاظ على أمن لبنان واستقراره، وحاربوا التطرف و»داعش»، وأيضا هنالك مجموعة من دار الأيتام ودار العجزة، وسيكون لهم نصيب كبير في هذه المبادرة. من جانبها، أعلنت دار الفتوى أن يوم الوقوف بعرفة يوافق يوم الاثنين 20 أغسطس الجاري، مضيفة أن يوم الثلاثاء 21 الجاري هو أول أيام عيد الأضحى المبارك.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة × 4 =