الحكومة تثأر من النواب بثنائية “الروضان” جابر المبارك توَّج أعضاء السلطة التنفيذية بكأس الفريق الفائز

0

كتب_هاني سلامة:

ثأر فريق الحكومة من نظيره فريق النواب ليحقق فوزا طال انتظاره بهدفين دون رد، في اللقاء السنوي الذي جمعهما امس، ضمن منافسات اليوم السابع عشر بدورة المرحوم عبدالله مشاري الروضان الرمضانية لكرة قدم الصالات.
وقام سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك بتسليم الكأس لقائد فريق الحكومة عبداللطيف الروضان، بينما قام عبدالله الروضان رئيس اللجنة المنظمة للدورة بتسليم دروع تذكارية لرئيس مجلس الامة مرزوق الغانم ورئيس الوزراء، وذلك بحضور نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح، ونائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، ونائب رئيس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء انس الصالح، ووزير الاعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري، ووزير المالية الدكتور نايف الحجرف، ووزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح، وناصر عبدالله الروضان المستشار في ديوان سمو ولي العهد، ووكيل وزارة الاعلام طارق المزرم.
لقاء السلطتين السنوي، لم يعرف الهدوء من البداية للنهاية، ودخله فريق النواب بقيادة مرزوق الغانم بثقة كبيرة، حتى ان الاخير اطلق تصريحا ناريا قبل المباراة ، مؤكدا ان فريق الحكومة اعتاد اللعب من دون خطة.
لكن الثقة النيابية، قابلها إصرار حكومي على الثأر من الهزيمة في اخر عامين، لينجح أعضاء السلطة التنفيذية في التغلب على ضعف اللياقة البدنية وعدم التحضير الجيد للقاء، بعدما كسبوا الرهان على دهاء لاعبهم الأبرز عبداللطيف الروضان الذي تحكم في إيقاع اللعب بتمريراته الطويلة، التي اسفرت عن هدفين، الأول حمل توقيع خالد الروضان برأسية مباغتة في شباك حارس النواب رياض العدساني، والثاني بإمضاء عبداللطيف الروضان بكرة طويلة خدعت العدساني للمرة الثانية، ليتحول بعدها الأخير الى لاعب، وليقوم حمود فليطح بحراسة المرمى لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.
في المقابل، لم تفلح تسديدات مرزوق الغانم، الذي لم يكن راضيا عن أداء النواب، وتحركات حمود فليطح وعلام الكندري او حتى توغلات فيصل الكندري والدكتور عادل الدمخي من بين المدافعين في هز شباك حارس الحكومة ياسر ابل الذي كان من نجوم المباراة.
ويحسب لفريق الحكومة حفاظه على تقدمه في النتيجة، وفرض سيطرة شبه تامة على مرزوق الغانم للحد من خطورته، مستغلا خبرة عبداللطيف الروضان وفواز الفضل في التعامل مع مثل هذه الأمور، كما خطف الدكتور حامد العازمي الأنظار بتحركاته النشطة وقدرته على الاحتفاظ بالكرة والتمرير السليم.

تشكيل الحكومة والنواب
مثل الفريق الحكومي كل من، أمين عام مجلس الوزراء عبداللطيف الروضان، وزير الأشغال وزير الدولة لشؤون البلدية حسام الرومي، وزير التجارة والصناعة خالد الروضان، وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي، وزير الأوقاف السابق الدكتور نايف العجمي، وزير التربية وزير التعليم العالي السابق الدكتور محمد الفارس، وزير الدولة لشؤون الاسكان السابق ياسر أبل، الامين العام المساعد بالأمانة العامة لمجلس الوزراء فواز الفضل.
ومثل الفريق النيابي، رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم، والنواب فيصل الكندري، الدكتور عادل الدمخي، رياض العدساني، الدكتور خليل أبل، علام الكندري والدكتور حمود فليطح مدير الهيئة العامة للرياضة.

كواليس اللقاء
– شهدت كواليس المباراة، شدا وجذبا بين الطرفين، في ظل تمسك فريق الحكومة باللعب بستة لاعبين في التشكيلة بدلا من خمسة على ان يستغرق الشوط الواحد سبع دقائق، بينما الجانب النيابي كان يراهن على عنصر اللياقة، فطلب قائده مرزوق الغانم ان تكون مدة كل شوط 15 دقيقة، مع تسجيل ثمانية لاعبين على ان يشارك ستة داخل الملعب.
– اتفق الطرفان على مشاركة فواز الفضل مع فريق الحكومة على ان يدافع الدكتور حمود فليطح عن ألوان فريق النواب.
– حرص مرزوق الغانم قائد فريق النواب على اجراء عمليات احماء لاعضاء الفريق قبل ساعة من انطلاقة المباراة.
– غاب نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد عن المباراة، للمرة الاولى منذ سنوات طويلة، لكنه حرص على دعم أعضاء الحكومة من المقصورة الرئيسيّة.
– ادار مباراة الحكومة والنواب الحكم الدولي السابق جواد عاشور الى جانب حكم الدورة علي محمود.

المبارك وصباح الخالد وناصر الروضان وانس الصالح وخالد الجراح يتابعون اللقاء
You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

1 × أربعة =