الحليب كامل الدسم أفضل علاج للعقم يحفز الخصوبة ويسهم في زيادة التبويض

0

القاهرة – مختار عبد الحميد:

في طريق البحث عن حلم الأمومة تسعى كل سيدة إلى زيادة فرصها في الحصول على أعلى معدلات التخصيب والاباضة قد يلجأ البعض إلى تناول الأدوية أو المنشطات، وقد يكون لذلك مخاطره، ومن الأفضل اللجوء إلى الوسائل الطبيعية والأطعمة المحفزة والتي تزيد من هذه الفرصة وتعمل على زيادة المناعة والقوة، ويأتي الحليب (كامل الدسم) في مقدمة هذه الأطعمة، ففي دراسة اجرتها كلية هارفارد للصحة العامة أكدت أن تناول الحليب ومنتجاته كاملة الدسم بدلا من خالي أو قليل الدسم يقلل من خطر الاصابة بالعقم. كما بينت البحوث التي نشرت نتائجها صحيفة نيويورك تايمز أن اللاتي يتناولن منتجات الألبان كاملة الدسم تكون امكانية أصابتهن بالعقم وضعف الاباضة أقل بنسبة 27 في المئة فضلا عن منح الرجال القوة والعضلات.
ومعلوم ان الحليب هو الطعام الأول الذي يتناوله الجنين عن طريق الأم، فيمنحه القوة والصحة، يستمر على تناوله ( في الحالات الطبيعية) لمدة عامين ونصف العام، فهو ضروري لمد الجسم بالعناصر الغذائية اللازمة له والمناعة لجميع أعضائه، ومنحه الحيوية التي تساعده على أداء وظائفه المختلفة وتقوية هيكله العظمي وتكوين عضلات، لما يحتويه من عناصر غذائية مهمة. وبعد انقضاء فترة الرضاعة، لا تنتهي علاقة الانسان بالحليب فهو دائما في حاجة اليه وهنا يأتي دور الحليب الطبيعي الذي تمده به الطبيعة من خلال الأبقار وغيرها، ويوفر الحليب كامل الدسم عناصر غذائية فكوب اللبن يمنح الجسم 5 في المئة من السعرات الحرارية التي يحتاجها الانسان في اليوم، كما أنه مصدر جيد لفيتامينات ب، فالكوب الواحد يحتوي على 20 في المئة من فيتامين ب2، ونسبة كبيرة من فيتامين ب12 الذي يقلل من خطر الاصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية. وهو افضل مصدر للحصول على كميات كافية من الكالسيوم والمعادن الأخرى، حيث يوفر كوب واحد 30 في المئة من الاحتياجات اليومية للانسان من الكالسيوم. من المعادن الأخرى التي يوفرها هذا النوع من الحليب: السيلينيوم والبوتاسيوم والفسفور والزنك والمغنيسيوم.

الحليب هو الأفضل
يؤكد الدكتور صبحي الشيشي أستاذ التغذية بجامعة قناة السويس أن الحليب من أفضل السوائل الطبيعية التي يجب أن يحرص الانسان على تناولها بجانب العصائر الطبيعية واستبدال المياه الغازية والمشروبات عالية السعرات بها.
ويتميز الحليب كامل الدسم باحتوائه على نسبة كبيرة من البروتين، حيث يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الـ 9 التي يحتاجها الانسان. فهي المسؤولة عن بناء وصيانة العضلات. يساعد بروتين الحليب كامل الدسم على بناء العضلات بسرعة أكبر من البروتين. قد ثبت أن بروتينات اللبن غنية بالفوسفور الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم من القناة الهضمية وبالتالي يستفيد الجسم من الكالسيوم. مما يمنح الرجال القوة والفحولة، وكذلك النساء اللواتي يسعين للحمل عليهن اتباع اسلوب جديد في التغذية، حيث أن الالبان والمنتجات المشتقة منه من أفضل المغذيات الطبيعية التي تساعد على ذلك، لاحتوائها على هرمونات مكونة من وحدات بروتينية، وكذلك الأحماض الدهنية في اللبن الموجودة بصورة دقيقة جداً بحيث يسهل هضمها وتمثيلها في الجسم ويحتوي دهن اللبن على كثير من المواد الحيوية المهمة مثل الأحماض الدهنية الأساسية والفيتامينات الذائبة في دهن اللبن والمركبات الدهنية الفسفوليبيدات. تساعد على زيادة الخصوبة، فهي تعالج الأنيميا عند النساء، وهو ما يؤدي إلى زيادة نسبة التبويض لديهن فتزداد فرص الانجاب. لما تحتوية على هرمونات البروجسترون والأستروجين المسؤولة عن الحمل. وينصح بعدم تناول الحليب الخالي من الدسم، لأن انخفاض مستوى الدهون قد يتزامن مع انخفاض فرص الحمل، حيث أن ازالة الدهون من الحليب يقلل من الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية الأساسية، وغيرها من المواد المفيدة، مما يحدث تغير في توازن الهرمونات الجنسية بطريقة ما يمكن أن تؤثر في نسبة التبويض والحمل.

البروتينات ترفع نسبة الخصوبة
يؤكد الدكتور حامد عبدالله أستاذ أمراض الذكورة انه كلما زادة نسبة البروتين في الأطعمة التي يتناولها الرجال والنساء زادت نسبة الخصوبة، فالألبان والأجبان وغيرها من المنتجات التي تستخرج منه بها نسبة كبيرة من البروتين، وكذلك أيضا الفواكه والخضروات الطازجة فكلها تساعد على زيادة نسبة الخصوبة عند الرجال والتبويض عند النساء، وهو ما يساهم في رفع القدرة على الانجاب، والألبان تزيد معدل الخصوبة والقدرة على الانجاب بنسبة 27 في المئة، حيث أن الألبان من أفضل الأشياء التي تساعد على زيادة الخصوبة، لاحتوائها على هرمونات مكونة من وحدات بروتينية وهذه البروتينات تساعد على علاج الأنيميا عند النساء وهو ما يؤدي إلى زيادة نسبة التبويض لديهن فتزداد فرص الانجاب.
فاللبن كامل الدسم به مواد تزيد الخصوبة حيث يؤدي دور الهرمونين المسؤولين عن الحمل داخل الجسم وهما (البروجسترون والأستروجين) ونصحت دراسة للمركز القومي للبحوث بالقاهرة ( منشورة في مجلة المستقبل التي يصدرها المركز ) بتناول مقدارا من الجبن واللبن كاملي الدسم، بالاضافة إلى العدس لزيادة الفرص في الانجاب لاحتواء كل منها على حمض الفوليك الذي ينشط التبويض.

اللبن كلمة السر
يقول الدكتور شريف ممدوح استشاري النساء والتوليد بمستشفى أحمد ماهر التعليمي، أن هناك الكثير من المعادن والفيتامينات التي تساعد على زيادة التبويض وزيادة الخصوبة وهي موجودة في الالبان، مثل الكالسيوم وهو يساعد في الحصول على نظام تناسلي صحي وطفل سليم. كما أنه مهم جدا للمساعدة في خلق بيئة قلوية في الجهاز التناسلي وتساعد على الحمل والحليب غني بالكالسيوم. وهناك أيضا فيتامين (دي) الذي يؤدي إلى رفع كفاءة كل أنشطة وأجهزة الجسم بما فيها الجهاز العصبي والدورة الدموية وغيرها من العوامل المؤثرة في النشاط الجنسي، فهناك علاقة بين هذا الفيتامين وزيادة هرمون الذكورة التستوستيرون وأن زيادة فيتامين (دي) في جسم الرجال يخفض احتمال الاصابة بالعجز الجنسي وضعف الاخصاب إلى النصف، كما يساعد على اعادة امتصاص الفوسفور من الكلي، ويساعد أيضاً على الاستفادة من الفوسفور في حالة نقصه في الغذاء والعظام، ويعمل على تقليل الدهون المتحولة، فقد أثبتت دراسة نشرتها جامعة هارفارد أن الرجال الذين يملكون نسبة عالية من الأحماض الدهنية المتحولة في منيهم كان عندهم عدد أقل من الحيوان المنوي. كما أنه يقوي الجسم بشكل عام والمعدة ويطهر الدم ويساعد على سرعة اذابة الترسبات الدهنية في الأوعية الدموية. ويساعد على زيادة تركيز السائل المنوي وبالتالي يقود إلى علاج العجز الجنسي. وأيضا ينبه الرغبة الجنسية ويحفز الانسان للاثارة الجنسية ويمنحه الطاقة.
وينصح بعدم تناول الحليب الخالي من الدسم، لأن انخفاض مستوى الدهون قد يترافق مع انخفاض فرص الحمل، حيث أن ازالة الدهون من الحليب يقلل من الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية الأساسية، وغيرها من المواد المفيدة، مما يحدث تغير في توازن الهرمونات الجنسية بطريقة ما يمكن أن تؤثر في نسبة التبويض والحمل. وكذلك عدم اهمال تناول الاغذية الطبيعية الاخري التي مثل الخضروات الطازجة والاسماك وعسل النحل والتمر وغيرها من الأطعمة التي تعمل على تقوية وتحفيز الخصوبة عند الرجال والنساء.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

1 + ثلاثة عشر =