100 ألف درهم للغاز الأول و 70 ألفاً للثاني

الحوسني: جائزة الإمارات للشباب تستهدف المبادرات القابلة للتوسع والتطوير 100 ألف درهم للغاز الأول و 70 ألفاً للثاني

كتب – محمد العنزي :

اقام مركز “25” الاجتماعي اول من أمس اللقاء التعريفي بجائزة الإمارات لشباب الخليج العربي التي تطلقها موسسة الإمارات حيث استضاف المركز مدير الجائزة محمد الحوسني للحديث عن المسابقة وكيفية الاشتراك بها والشروط والمعايير الخاصة بالجائزة والتي تهدف الى تحفيز الشباب وتوجيههم بالصورة المناسبة وتوفير السبل التي تساعد على اختيار الطريق المناسب فيما يخدم المجتمعات الخليجية وذلك في مقر جمعية المهندسين الكويتية الكويتية بحضور عدد من أعضاء الجمعية والشباب المخترعين ووسائل الاعلام المختلفة.
وأوضح الحوسني ان جائزة الإمارات للشباب الخليج العربي تأتي بمبادرة من مؤسسة الإمارات للتنمية البشرية التي تأسست عام 2007 ويرأس مجلس ادارتها الشيخ عبد الله بن زايد وهي تشمل العديد من البرامج المختلفة منها برنامج ” تكاتف” ويشمل 40 الف متطوع من خلال نظام معين للعمليات التطوعية وفعاليتها داخل وخارج الإمارات وحاليا لدينا 400 متطوع في “اكسبو ميلانو” يمثلون الإمارات وايضا في مسابقة “الفورمولا 1” وهناك برنامج “ساند” وهو برنامج تطوعي خاص بالأزمات والطوارئ ويشمل عشر الآلاف متطوع لدعم الجهات الحكومية.
وأوضح انة من شروط والمعايير الخاصة بالمبادرة ان يكون مقدم المشاريع خليجي الجنسية او ان يكون مقيماً في دولة خليجية في المرحلة العمرية من 18 الى 35 سنة ويكون ضمن فريق المشروع, وكذلك لايقل عدد المجموعة عن ثلاثة أعضاء والمشاركة متاحة للأفراد والمجتمعات, وهناك لجنة تحكيم مشكلة من أعضاء من دول الخليج و يتم مناقشة الأفكار دون معرفة جنسية مقدم المشروع الى اللجنة وكذلك من المعايير أصالة الفكرة ومستوى الابتكار والتأثير المجتمعي للمشروع وقدرته على تغطيته احتياجاته التمويلية على المدى البعيد و قابلية المشروع للتوسع على نطاق اكبر وكذلك يجب على المتقدم الاجابة عن الأسئلة المطلوبة خلال عملية التقديم وتسليم عرض “فيديو” لا تزيد مدته عن خمس دقائق .
وبين الحوسني ان الفائز بالمركز الاول يحصل على منحة احتضان مالية قدرها مئة الف دهم اماراتي والمركز الثاني يحصل على سبعين الف دهم والمركز الثالث على خمسين الف درهم على أن يتم متابعة المشاريع واوجه صرف هذة الأموال علما بأن 20 الجاري اخر موعد للتسجيل.