الخالد: قناعة العالم تتعزز بفعالية النهج الإنساني لسمو الأمير والكويت

0

أكد محافظ الأحمدي الشيخ فواز الخالد أن مسيرة العطاء الانساني للكويت ولسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد تتواصل وتتنامى، حيث يتوالى تسطير الصفحات تلو الصفحات في سجلهما الحافل بصنائع الخير، مشددا على ان ذلك يأتي امتداداً لنهج عريق اسسه الاباء والاجداد ويسير الابناء والاحفاد علي دربهم وعلى الوجه الاكمل.
وأضاف الشيخ فواز الخالد في تصريح صحافي امس، بمناسبة ذكرى التتويج الأممي لسمو أمير البلاد “قائداً للعمل الإنساني” وتسمية الكويت “مركزا للعمل الإنساني” من قبل هيئة الامم المتحدة “نعيش الذكرى الرابعة لإقرار دول وقيادات وشعوب العالم أجمع، بالايادي البيضاء لصاحب السمو ولكويتنا، وبصنائع المعروف الكويتية غير المنقطعة للبشرية جمعاء من دون تمييز أو انتظار مقابل”. وأضاف “أربعة أعوام مضت منذ التتويج الاممي لسمو الامير وللكويت ، تعززت خلالها وماتزال قناعة العالم أجمع بسلامة وفعالية المنهاج الانساني القويم مع شروق شمس كل يوم، المنهاج المستند الى الشريعة الاسلامية السمحاء والمترجم لقول الخالق سبحانه في محكم تنزيله “وتعاونوا على البر والتقوى ولاتعاونوا على الاثم والعدوان” وهو المنهاج الذي انتهجته وماتزال الكويت وصاحب السمو”.
وتابع “كما تعاظمت على مدى الأعوام الماضية الحاجة الي اتباع هذا المنهاج محلياً وعالمياً، حيث شهدت العديد من مناطق وبلدان العالم ومنطقتنا العديد من الوقائع والاحداث من خلافات وصراعات وأعمال عنف وتخريب وممارسات سلبية بعيدة كل البعد عن ابسط ابجديات الفطرة والسلوك الانساني القويم”.
وذكر الشيخ فواز الخالد انه “في ذكرى التكريم نستحضر باعتزاز تأكيد قادة خليجيين وعرب على ان التتويج بمثابة تكريم لجميع دولنا وشعوبنا العربية، وتتويج للمكانة الرفيعة للكويت وسمو الامير في مجالي العمل الانساني والاغاثي علي امتداد المعمورة”.
ولفت الى انه يوماً بعد يوم يتأكد للعالم اجمع ان التكريم الاممي لسمو الامير وللكويت تكريم مستحق ويعكس التقدير العالمي لبلادنا، وهو ما يظهر جلياً في شهادة أمين عام الامم المتحدة أنطونيو غوتيريس الذي اعتبر ان الكويت تمثل صوت التوازن والحوار والحكمة في المنطقة، مثمناً دورها ومكانتها بين العالم وجهودها في كل القضايا السياسية والإنسانية.
وختم الخالد “بالاصالة عن نفسي ونيابة عن اهالي وقاطني مختلف مناطق محافظة الخير – الاحمدي، اتوجه مجدداً بأخلص التهاني الى مقام صاحب السمو امير البلاد، والى كويتنا الحبيبة، سائلا المولي جلت قدرته ان يشمل بحفظه المركز الانساني العالمي وقائد العمل الانساني في العالم، وان يديم علي كويت المحبة والسلام نعمة الامن والامان والرخاء، في ظل القيادة الحكيمة لسمو الامير، لتتواصل مسيرة العطاء والنماء الانساني على الصعد كافة وفي شتى بقاع العالم”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

واحد × ثلاثة =