الخط الساخن جنّب إسرائيل مواجهة مع روسيا

0

كشف وزير دفاع إسرائيل السابق، موشيه يعلون، أن الخط الساخن بين جيشي إسرائيل وروسيا في سورية، ساعد على تجنب حادث خطير، تمثل باختراق مقاتلة روسية أجواء هضبة الجولان. وقال يعلون، الذي أقاله رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو فيما بعد، وكان واحدا من مؤسسي الخط الساخن، الذي أقيم في خريف العام 2015، في مقابلة مع وكالة “نوفوستي” الروسية، أمس، “إن الخط الساخن ينقذ الأرواح، لأنه يساعد على تجنب سوء الفهم”، مضيفا أنه “في بداية الانخراط الروسي في سورية، عبر أحد الطيارين الروس حدودنا تقريبا في مرتفعات الجولان، ولو كانت هذه الطائرة سورية، لكنا أسقطناها فورا. لكننا أدركنا أنها طائرة روسية، واستخدمنا الخط الساخن للتواصل مع القاعدة الجوية الروسية في حميميم، وإبلاغهم إن طائرتكم على وشك اختراق مجالنا الجوي، فاحترسوا”.
وأضاف “تم حل المشكلة على الفور، فلو كانت هذه الطائرة سورية، فمن المرجح أنه كان سيتم إسقاطها”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

سبعة + ثلاثة =