“الداخلية”: حريصون على التعاون الأمني مع القوات الدولية خفر السواحل تسلم قيادة قوة الواجب المشتركة "سي.تي.اف 152" من القوة السعودية

0 3

المنامة – كونا: أكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون أمن الحدود اللواء الشيخ سالم النواف أمس حرص خفر السواحل الكويتية على تعزيز التعاون والتنسيق الامني المشترك مع القوات الدولية.
جاء ذلك في تصريح عقب حفل تسلم الإدارة العامة لخفر السواحل الكويتية قيادة قوة الواجب المشتركة (سي.تي.اف 152) من القوة البحرية السعودية. وقال: إن قوة الواجب تعتبر من القوات البحرية المشتركة والتي تأتي في اطار التعاون مع القوات البحرية الاخرى.
وأضاف ان دعم القيادة الأمنية الكويتية لخفر السواحل يعد حافزا لبذل المزيد من الجهد والعطاء المتواصل لحماية الامن البحري مؤكدا جاهزية خفر السواحل للقيام بواجباتها في قيادة قوة الواجب المشتركة.
ومن جانبه قال قائد قوة الواجب المشتركة 152 الكويتي العقيد بحري صالح الفودري: إن قوة الواجب المشتركة (سي.تي.اف 152) هي قوة تابعة للقوات البحرية المشتركة المتمركزة في مملكة البحرين ومختصة بتأمين الممرات المائية بمنطقة الخليج العربي.
وأوضح انه للمرة الأولى يتم تسليم مهام قيادة قوة الواجب المشتركة 152 لإدارة خفر السواحل التابعة لوزارة الداخلية الكويتية مؤكدا انها تتولى مهامها من تاريخ اليوم وحتى سبتمبر من العام المقبل.
واكد جاهزية خفر السواحل الكويتية لتسلم مهام قوة الواجب وتأمين الممرات الملاحية ومكافحة التهريب والقرصنة والاعمال غير الشرعية في الخليج العربي والمحافظة على البيئة البحرية.
وقال: إن القيادة تضم كوكبة كبيرة من ضباط دول مجلس التعاون الخليجي بالاضافة الى المملكة الاردنية الهاشمية والولايات المتحدة الامريكية والمملكة المتحدة.
وحضر الحفل عميد السلك الدبلوماسي سفير الكويت لدى البحرين الشيخ عزام الصباح ومدير عام الادارة العامة لخفر السواحل الكويتي اللواء بحري مبارك العميري.
يذكر ان قوة الواجب المشتركة (سي.تي.اف 152) تم انشاؤها عام 2004 وتضم 31 دولة وتهدف الى توفير الامن البحري في الخليج العربي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.