الرجل الطفل وعدم النضج النَّفسي حوارات

0 658

د. خالد عايد الجنفاوي

يوجد نوع غريب من الرجال البالغين جسمياً وغير الناضجين نفسياً، يقوم هؤلاء بتصرفات صبيانية تُظهر سخافة تفكيرهم وربما طفولية ردود أفعالهم تجاه ما يحدث لهم في حياتهم الخاصة والعامة. وبالطبع، يوجد ايضاً أطفال وصبيان بلغوا سن الرشد قبل موعدهم، حيث نضجت عقولهم بشكل اسرع مما حدث للرجل الطفل، والذي يختار بإرادته الحرة التصرف بشكل لا يتوافق مع عمره ولا مع بلوغه النفسي المفترض.
ويصعب على الانسان البالغ والعاقل سواء كان رجلاً أم إمرأة التعامل بشكل بالغ مع الرجل الطفل وذلك بسبب صعوبة توقع ردود فعله تجاه كلام الآخرين وتصرفاتهم، ولأنّ هذا النوع من الرجال غير الناضجين فكرياً يتصفون بأسوأ ما سيتصف به الطفل أو الصبي المشاكس والمعاند، وحيث تسيطر على الشخصية غير الناضجة نزواتها ودوافعها النفسية الدفينة، ما يجعل الرجل الطفل يقع في مشكلات مع الناس العقلاء والبالغين، ومن بعض صفات الرجل الطفل الذي لا يزال يعاني من عدم النضج النفسي بعض ما يلي:
تغلب على الرجل الطفل النوازع والأهواء النفسية المتقلبة، فمزاجه العام يشابه قوس قزح مضطربا.
يزعل ويرضى الرجل الطفل من تلقاء نفسه وبسرعة متناهية بلا أسباب منطقية تدفعه للغضب أو للرضى عن نفسه أو عن الآخرين.
يتصف الرجل الطفل بفجاجة وبفظاظة أسلوب كلامه مع الآخرين، ليس بسبب ثقته الزائدة بنفسه ولكن بسبب عدم نضجه الفكري والنفسي.
يحقد وينقم الرجل الطفل على كل من يصوره له عقله الصغير بأنه أفضل منه.
يتفادى العقلاء التعامل مع الرجل الطفل، وتراهم يسعون بشكل ملاحظ لعدم بدأ نقاش معه بأي شكل من الاشكال.
أسوأ أنواع الرجال الاطفال هم بعض أولئك النفر القليل والذين ربما يحمل بعضهم مؤهلات علمية ولكنهم في نفس الوقت لا يبدو أنهم استفادوا من تعليمهم أو نضجوا فكرياً ونفسياً وفقاً لكفاءاتهم المفترضة.
لا يُمكن الاعتماد على الرجل الطفل للقيام بمسؤوليات من المفترض أن يتحملها الرجل البالغ فكرياً، فهو زوج سيئ،. وأخ ورطة، وابن سفيه، ومسؤول متنمر، وصاحب تافه، وجار لا يُحتمل وإنسان كارثة.
كاتب كويتي

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.