الرشيدي: أولوية “أوبك” استقرار الأسواق والحفاظ على توازنها الخام الكويتي ينخفض إلى 70.74 دولار

0 262

 أكد وزير النفط ووزير الكهرباء والماء بخيت الرشيدي، أن منظمة الدول المصدرة للبترول “اوبك” يهمُّها في المقام الأول استقرار الاسواق والحفاظ على توازنها.
  وقال الرشيدي على هامش احتفال شركة نفط الكويت بذكرى اطفاء آخر بئر نفطية مشتعلة جراء الغزو العراقي، امس: إن هناك اجتماعا للجنة مراقبة الإنتاج بأبوظبي في 11 الجاري بهدف مراقبة انتاج دول (أوبك) وللاطلاع على مدى التزام الدول المشاركة من (اوبك) وخارجها في اتفاق فيينا العام الماضي.
ولفت الى ان الالتزام بلغ 100 في المئة حاليا، متوقعا استمرار هذا الالتزام، قائلا: “نحن في مجموعة أوبك وخارجها لا نبدي اهتماما بالأسعار وما يهمنا هو استقرار الأسواق ونعمل على التأكد من أن هناك كمية منتجه من دول أوبك وخارجها قادرة على تغطية واستيفاء احتياجات المستهلكين للوصول الى أسواق مستقرة تدعم المستهلك والمنتج”.
وتوقع استقرار الأسواق حتى نهاية العام وأن يهتم الاجتماع بدراسة مدى حاجة الأسواق الى مزيد من النفط الخام أو اذا كان هناك فائض من الانتاج أو المخزونات مشيرا إلى أن المخزونات الحالية مستقرة بفضل هذا الاتفاق التاريخي.
وحول آلية الخروج من اتفاق خفض الإنتاج والذي ينتهي مع نهاية العام الحالي أوضح الرشيدي أن مجموعة (أوبك) تبحث حاليا في آلية دائمة للتواصل وإيجاد أرضية مشتركة لمراقبة الانتاج والوصول إلى طريقة تضمن استقرار الأسواق على المدى الطويل.
 على مستوى الاسعار انخفض سعر برميل النفط الكويتي 28 سنتا ليبلغ 74ر70 دولار مقابل 02ر71 دولار للبرميل في تداولات الجمعة الماضي وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية.و تراجعت أسعار النفط امس قرابة أدنى مستوياتها في سبعة أشهر مع هدوء المخاوف من نقص الإمدادات بعد إعفاء الولايات المتحدة لثماني دول من العقوبات التي فرضتها على الصادرات الإيرانية.
وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس تسليم ديسمبربنسبة 0.33% إلى 62.89 دولار للبرميل، كما هبطت عقود خام برنت القياسي تسليم ينايربنسبة 0.34% إلى مستوى 72.92 دولار للبرميل.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.