الرشيدي: “الإعلام” تدعم الأنشطة الوطنية والدينية والثقافية ناب عن المزرم في افتتاح ملتقى "الآل والأصحاب"

0

كتب – عبدالناصر الأسلمي:

انطلقت، مساء اول من امس، فعاليات ملتقى “الآل والأصحاب الثالث” تحت عنوان “كاظمة ومعركة ذات السلاسل في تراث الآل والأصحاب” وبرعاية وكيل وزارة الإعلام طارق المزرم، وذلك على مسرح “د. سعاد الصباح” في رابطة الأدباء.
والقى وكيل وزارة الاعلام المساعد لقطاع الصحافة والنشر خالد الرشيدي كلمة نيابة عن راعي الحفل ثمن فيها دور مبرة الآل والاصحاب في هذا الربط الوطني بين كاظمة وذات السلاسل كأحد معالم الكويت التاريخية والجغرافية وتراث الآل والأصحاب، مؤكدا دعم وزارة الإعلام للملتقى وكل أنشطة وطنية ودينية ثقافية مماثلة.
من جانبه، اعرب الامين العام لرابطة الأدباء الكويتيين طلال الرميضي عن سعادته بانطلاق الملتقى في دورته الثالثة بالتعاون مع مبرة الآل والأصحاب، مضيفا “كم نسعد بوجود هذا التعاون المثمر مع المبرة الذي يتضمن العديد من الأهداف السامية وعلى رأسها نشر تراث ومحبة الآل والأصحاب بين المسلمين، ويسعدنا من خلال رابطة الأدباء أن نساهم في نشر هذا التراث العظيم من خلال جمع محبة الشعراء والأدباء والمؤرخين حول هذه النخبة من السابقين ونشر تراثهم وتبيان محبتهم للمسلمين جميعاً”.
من جهته، قال رئيس مبرة الآل والأصحاب الدكتور عبدالمحسن الجارالله الخرافي: “ان المبرة دأبت على التنوع في فعالياتها لنشر تراث الآل والأصحاب، وغرس محبتهم في نفوس المسلمين، ولقد جاء هذا الملتقى الذي يحمل الهوية الاسلامية والوطنية في الوقت نفسه والداعية للوحدة الوطنية من خلال الحديث عن الآل والأصحاب بواسطة الشعر العربي متمثلاً بمسابقة شعرية صدح بها الشعراء لتبرز صوراً من محبة الآل والأصحاب في التراث الكويتي”.
واضاف ان هذا الملتقى في دورته الثالثة يعد نجاحاً جديداً يضاف إلى أنشطة وفعاليات المبرة بعد سلسلة من المؤتمرات “السابقون الأولون”، وملتقى “أعلام الإسلام” الأول والثاني، لافتا الى ان أهمية الملتقى تتجلى بتعاون المبرة مع الجمعيات والروابط الأهلية وبخاصة “رابطة الأدباء”.
عقب ذلك، جاءت ورقة د. سلطان الدويش بعنوان “كاظمة البحور والشواهد الأثرية خلال القرن الأول هجري”، فيما قدم العميد الركن المتقاعد علي خليفوه ورقة بعنوان “معركة ذات السلاسل” تضمنت نبذة مختصرة عن المعركة والدروس المستفادة منها، في حين قدم د. عايد الجريد ورقة بعنوان”كاظمة في عيون الأدباء والرحالة”.
وقبل فقرة الختام والتكريم، أعلن رئيس الجلسة د.عبدالمحسن الجارالله الخرافي عن موضوع الملتقى الرمضاني القادم للمبرة تحت عنوان “الآل والأصحاب في الشعر الكويتي القديم والحديث”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

أربعة × واحد =