الرشيدي: 2.7 مليار دينار سنوياً لتوليد الكهرباء 70 % منها للتكييف أكد أن الربط الإلكتروني مع البلدية استهدف القضاء على المعاملات المشبوهة

0 8

كتب- محمد غانم :

أكد وزير النفط وزير الكهرباء والماء المهندس بخيت الرشيدي أن التكاليف السنوية لتوليد الطاقة الكهربائية تناهز 2.7 مليار دينار تستهلك اجهزة التكييف 70 في المئة منها، حيث تحرص الوزارة على اتخاذ اي اجراء يصب في تطوير اعتماد انظمة التكييف والاشراف على تنفيذها من قبل المكاتب الهندسية المتخصصة الأمر الذي سيؤدي إلى حفظ الطاقة في المباني وبالتالي توفير التكاليف السنوية لتوليد الطاقة.
جاء ذلك خلال رده على سؤال برلماني للنائب محمد الدلال حصلت “السياسة” على نسخة منه حول إذا ما كانت وزارة الكهرباء والماء اصدرت قراراً بالزام المواطنين الراغبين في توصيل الكهرباء لمنازلهم وتركيب التكييف المركزي التعاقد مع مكاتب هندسية ما يمثل عبئاً مالياً إضافياً على المواطنين.
وأفاد الرشيدي بأنه في اطار التوجه العام للدولة لتطبيق الحكومة الإلكترونية وبناء على قرار مجلس الوزراء رقم 8/ثانيا في اجتماعه رقم 2 لسنة 2010 المنعقد بتاريخ 4 /1/ 2010 والاجتماع الذي تم بين وزراء الكهرباء والماء والاشغال العامة وشؤون البلدية تم تنفيذ مشروع الربط الالكتروني الذي يهدف الى فك التشابك بين وزارة الكهرباء والماء وبلدية الكويت والقضاء على المعاملات المشبوهة وتقليص الاجراءات والدورة المستندية للمعاملات بما يخص معاملات البناء وذلك من خلال استصدار تراخيص الكهرباء في مناطق السكن الخاص.
وتابع الرشيدي أن وزارة الكهرباء والماء استعانت بمكتب الاستشارات والتطوير المهني بجامعة الكويت للقيام بالخدمات الاستشارية الخاصة بمشروع الربط الالكتروني وتم ابرام مذكرة التفاهم بين وزارة الكهرباء والماء وبلدية الكويت واتحاد المكاتب الهندسية والدور الاستشارية الكويتية بتاريخ 20 /11/ 2011 وبناء على مذكرة التفاهم المبرمة بين الاطراف الثلاثة فقد تم صدور القرار الوزارة رقم 78 / 2014 بتاريخ 26 /6/ 2014 والذي نص على اعتماد انجاز معاملات ايصال التيار الكهربائي من خلال نظام الربط الالكتروني بين وزارة الكهرباء والماء وبلدية الكويت والمكاتب الاستشارية والهندسية كما نصت المذكرة على مسئوليات المكاتب الاستشارية.
واوضح أن مسؤوليات المكاتب الاستشارية تتضمن اعداد مخططات أعمال التكييف ومخططات اعمال التمديدات الكهربائية والاشراف على البناء واعمال تكييف الهواء واعمال التمديدات الكهربائية والتاكد من مطابقتها للمخططات المعتمدة والاشراف على تنفيذ متطلبات واشتراطات الوزارة المتعلقة بحفظ الطاقة والتنسيق مع شركات التكييف لاعداد مخططات التكييف الهواء تمهيدا لاعتمادها من الوزارة كذلك تكليف المهندسين الكهربائيين المعتمدين لدى الوزارة للقيام باعمال التصميم والتدقيق والاشراف على المخططات الكهربائية.
واشار الرشيدي الى أنه من بين مسؤوليات المكاتب الهندسية يحق للمهندسين الكهربائيين المعتمدين لدى الوزارة بتقديم مخططات اعمال التمديدات الكهربائية شريطة وجود عقد تضامني مع احد المكاتب الاستشارية او الدور الاستشارية وقيام المكاتب بمسؤوليتها حتى انتهاء التشطيب بالموقع وايصال التيار الكهربائي .
واضاف أنه تم الاجتماع بين المختصين في الوزارة ورئيس مجلس إدارة اتحاد المكاتب الاستشارية الذي اجتمع بدوره مع مهندسي الكهرباء المعتمدين لدى الوزارة ومن ثم تم تزويد الوزارة بقائمة الاسعار التي تم الاتفاق عليها من قبل الطرفين عليها كما يقوم مهندسي الوزارة بدراسة واعتماد مخططات اعمال التكييف الهواء ومخططات اعمال التمديدات الكهربائية بناء على الدراسة الاستشارية التي يقوم بها المكتب الهندسي في مرحلة التصميم شريطة أن تكون متوافقة ومطابقة لاشترطات الوزارة كما أن المعلومات والبيانات المثبتة على المخططات هي مسؤولية الشركة المنفذة للاعمال والمكتب الاستشاري.
من جهة اخرى يزور الوزير الرشيدي اليوم مشروع تحويل المرحلة الثالثة من التوربينات الغازية في محطة الزور الجنوبية الى نظام الدورة المشتركة للوقوف على اخرى مستجدات العمل داخل المشروع.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.