الرشيدي : 6 ملايين برميل سنوياً حجم الوفر من الوقود السائل في “الشقايا” زار المشروع وأكد أن مكافأة المنتقلين بين شركات النفط الشهر المقبل

0 75

إنتاج النفط العالمي يزيد 1.5 مليون برميل يومياً والإجمالي بلغ 100 مليون

عقود المرحلة الثانية من مشروع الشقايا قريباً وإنتاج الكيلوات في الدبدبة أقل من 5 فلوس

كتب – محمد غانم:
قال وزير الكهرباء والماء وزير النفط المهندس بخيت الرشيدي أن استقالتي بيد سمو أمير البلاد وسمو رئيس الوزراء ونحن جنود لهذا الوطن، ” لو كان هناك استقالة ستكون عبر سمو رئيس مجلس الوزراء”
وقال الرشيدي في رده على سؤال حول تلويح بعض النواب بتقديم استجواب له خلال زيارته مشروع الطاقة المتجددة في الشقايا لربط مجمع الشقايا بشبكة وزارة الكهرباء” إن هذا الامر يعتبر حق أصيل للنواب وأنا ادعم الديمقراطية واحترم الدستور ولا أحد ينازع النواب في حق استجوابهم لأي وزير، متى كان هناك مبرر واضح.
في موازاة ذلك ، أشار الرشيدي إلى الانتهاء من مكافأة العاملين المنتقلين بين الشركات النفطية الشهر المقبل، لافتا الى وجود تنسيق مع ادارة الفتوى والتشريع بهذا الشأن حيث يجري الانتهاء من فروقات التأمين “بمعنى انه اذا انتقل الموظف أو العامل من شركة الى أخرى يسترجع القيمة المالية التي دفعها للتأمين”.
وفيما توقع الرشيدي أن يصل حجم الوفر في المرحلة الثانية من مشروع الشقايا 6 ملايين برميل سنويا من الوقود السائل”أكد أن إنتاج النفط العالمي يزيد 1.5 مليون برميل يوميا ، مبينا ان إجمالي الانتاج بلغ 100 مليون برميل يوميا.
وأوضح الرشيدي ان مشاريع الطاقة المتجددة في الكويت ما كانت تتم لولا دعم سمو أمير البلاد ورغبته في ان يصل انتاج هذه الطاقات المتجددة الى 15 في المئة من اجمالي الطاقة الكهربائية المنتجة بحلول عام 2030.
وأضاف نحن بدأنا المرحلة الاولى من مشروع الشقايا وسيتم ربطها بالشبكة الكهربائية قريبا، ونتوقع قبل نهاية السنة المالية الجارية توقيع عقود المرحلة الثانية على ان يتم قريبا طرح المرحلة الثالثة من خلال جهاز مشروعات الشراكة، مشيرا الى ان تكلفة انتاج الكيلوات في مشروع الدبدبة ستكون أقل من 5 فلوس مقارنة بالسعر السابق قبل تطور التكنولوجيا حيث كان يكلف انتاج الكيلوات اكثر من 20 فلسا.
وتابع الرشيدي نحتفل اليوم بتدشين ربط ثالث محطة لإنتاج الطاقة الكهربائية من مجمع الشقايا للطاقات المتجددة بالكويت بالشبكة الكهربائية الوطنية وهي محطة الشقايا للطاقة الشمسية الحرارية بالشبكة الكهربائية بسعة 50 ميغاوات وقدرة تخزينية تصل الى 10 ساعات يوميا لندخل بذلك مرحلة تاريخية مهمة نحو تأمين وتنويع مصادر الطاقة الكهربائية في الكويت والاعتماد بشكل فعلي على مصادر مستدامة ومتجددة لإنتاج الطاقة الكهربائية تحقيقا لرؤية سمو الأمير.
وقال ندشن ربط المحطة بشبكة وزارة الكهرباء والماء معلنين اول تصدير للطاقة الكهربائية من هذه المحطة علما بأن الافتتاح الرسمي للمجمع والاعلان عن اكتمال جميع مشاريع المرحلة الأولى من المجمع سيكون ضمن احتفالات الكويت في شهر فبراير المقبل.
وذكر أن المحطة الشمسية الحرارية التي ندشنها اليوم هي الأولى في المنطقة التي تحتوي علي خزان حراري يمكن المحطة من انتاج الكهرباء لمدة 10 ساعات أثناء الليل والذي يمكن هذه التقنية للعمل على مدار الساعة خلال فصل الصيف مثلها مثل تقنيات انتاج الطاقة الكهربائية من المحطات التقليدية وهو الامر الذي يميز هذه المحطة عن مثيلاتها بالعالم.

You might also like