الروضان: تسخير الإمكانات لاحتضان ودعم أفكار المبادرين المبدعين برعاية سامية اختتمت الكويت مسابقة "إنجاز العرب للشباب رائدي الأعمال" بمشاركة 11 دولة شرق أوسطية

0 42

الغانم : المبادرون يمثلون أصولاً عظيمة للمجتمع ويتمتعون بمهارات مميزة تؤهلهم لقيادة سوق العمل

هنادي آل ثاني: 3.3 مليون طالب عربي تحت مظلة البرنامج بمساعدة متطوعين وشركات وخبراء في التربية

كتب-عبدالله عثمان :

أكد وزير التجارة والصناعة خالد الروضان أن الكويت جاهزةً لاحتضان أفكار الشباب ودعمها بكافة الوسائل الممكنة، واعدا بأنه لن يدخر جهداً في سبيل ذلك، وكما كنت متطوعًا في إنجاز، سأبقى متطوعًا لخدمة نجاحكم ونجاح الشباب الكويتي والعربي في جميع المجالات.
ودعا الروضان خلال الحفل الختامي لتوزيع الجوائز على الطلبة الفائزين بمسابقة إنجاز العرب للشباب رائدي الأعمال في نسختها الـ 12 والتي حظيت برعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وأكثر من 450 ممثلا عن الجهات الحكومية وعالم الأعمال، شباب الكويت وشباب العالم العربي الى الايمان بأنفسكم وبدولكم والتعاون فيما بينكم من أجل ترسيخ الفكر الريادي وأخذ المبادرة والعمل التعاوني . وأشار الروضان الى أنه اليوم يعود بالذاكرة 12 عاما عندما كان متطوعًا شغوفًا باحثاً في إنجاز، واليوم أقف أمامكم وزيراً للتجارة والصناعة ، حيث استطعت بعزم الشباب المدفوع بالطموح من تأسيس شركتي الخاصة سنة ٢٠٠٤ وخلالها تعرفت على إنجاز فكنت من أول المتطوعين الخمس.
واضاف انه يتذكر حينما دعته إنجاز للتدريب على العرض وتقديم البرامج للطلبة بشكل تشاركي ومحفز، وخلال هذا التدريب قام المدرب بتنظيم منافسة بيننا كمتطوعين لإنتاج منتج مبتكر، ولازالت تغمرني السعادة حين أتذكر الشعور بالتنافس بيننا ، مؤكدا انه كان علي ان أترك عملي أسبوعيًا لمدة ساعتين للعمل متطوعًا مع إنجاز ولتدريب الطلبة في المدارس على مهارات الريادة والقيادة والنجاح في عالم الأعمال.

5 دروس مستفادة
اكد الروضان انه استفاد 5 دروس من تجربته في انجاز:
الأول: أنه ليس للفشل مكان في حياة الإنسان لأن أي فشل هو فرصة للتعلم والتطور، فلا تخاف من ان تبادر في إنشاء عملك الخاص ولا تخاف من الفشل لأنك إذا فشلت ستتعلم لتصبح أكثر مهارة في المستقبل، فتحية إلى إنجاز الكويت وفريق العمل، ولانجاز العرب وكل الممولين والداعمين!
الثاني: النجاح هو نتيجة أخذ المبادرة والتصميم والمثابرة من أجل خلق مشروع جديد ولن يأتي إلا من خلال جهد، فلا نلقي باللوم والتقصير على الحظ او الدعم الحكومي او على الاهل من أجل تحقيق النجاح ولكن على انفسكم وجهاهزيتكم للمبادرة والابتكار والجهد. فتحية لكل الشباب الحاضر اليوم واهنئكم لأنكم ربحتم مسابقة ” إنجاز العرب ” في بلدانكم فانتم نموذج للشباب العربي الطامح والمبادر والناجح.
الثالث: التطوع هو من اقصر الطرق وأفضلها لتعلم مهارات الحياة، ومن إجمل وإرقى سبل خدمة الوطن، ولأن في التطوع شعور لا يوصف عندما نساعد بعضنا البعض ككويتيين وكعرب وكبشر في المطلق، عندما أرى طلبة دربتهم في “إنجاز” هم الآن يديرون أنجح الشركات في الكويت، حقيقةً شعوري لا يوصف، أفتخر بهم وبالكويت وأفتخر انني كنت مساهماً في نجاحهم . فتحية للمتطوعين الذين رافقوكم خلال البرنامج .
الرابع: إن الريادة شغف، أن أكون رائدًا يعني ان أكون جاهزًا للمجازفة والمبادرة والابتكار، وأن أكون متحمساً لفكرة أو لمشروع أو لحلم، كوزيرٍ اليوم لم تنته رحلتي الريادية، فأنا أعمل على أن أَدخل فِكرة الريادة إلى العمل السياسي والشأن العام، من خلال المبادرة بإطلاق مشاريع ريادية ومبتكرة مثل الـرخص متناهية الصغر ،والعربات المتنقلة وميكنة تسجيل الشركات في مركز الكويت للأعمال ، وغيرها بهدف ان تصبح الكويت من أفضل الدول في العالم حسب تقرير البنك الدولي.
الخامس : محبة الوطن، وطننا الحبيب الكويت هي أغلى ما نملك، منذ مقاعد الدراسة، ومنذ الوقوف بالطابور، أردد في قلبي دوما، تحيا الكويت … عاش الأمير .. وتحيا الأمة العربية
واختتم الروضان كلمته بتهنئة للفرق الفائزة وجميع الذين استفادوا من برامج مؤسسة إنجاز واللجنة المنظمة ومؤسسة إنجاز العرب لدورها الكبير في تمكين الشباب من خلال برامجها الريادية والقيادية المختلفة، ولكونها تشكل دعامة حقيقية تمهد الطريق أمام القيادات الشبابية الكويتية للقيام بدورها في بناء حاضر وطننا العزيز وصنع مستقبله الباهر بما تقدمه الدولة لقطاع الناشئين الشباب في كافة أنواع الرعايات والدعم والتكريم.

تنافس شريف
من جانبه اكد الرئيس التنفيذي لشركة صناعات الغانم ورئيس مجلس إدارة بنك الخليج رئيس مجلس إدارة إنجاز الكويتية، وعضو مجلس إدارة مؤسسة “إنجاز العرب” عمر الغانم برنامج إنجاز يأتي من خلال التنافس الشريف بين ملايين الطلبة على مستوى الدول العربية ،لافتا الى أنه يعد برنامجا مختلفا في كافة النواحي وجذب المتميزين والمبدعين الذين يتجمعون من كافة الدول لتقديم أفكارهم المتميزة وشدد الغانم على أن المحاولات الجادة والعمل الطموح أهم ما يميز الشباب المشاركين والمبدعون في إنجاز العرب،موضحا أن ارتكاب الأخطاء خلال العمل المتميز لا يعد نهاية المطاف لكن المحاولة والإصرار للوصول للهدف المنشود لتصل الى بداية انطلاق جديدة لطريق مميز.
ودعا الغانم الشباب الى انه لايهم أين انت الآن ولكن العمل الجيد يحتاج الي المحاولة والمثابرة والإصرار ،موضحاً أن كل منا لديه المحاولة والتجربة الحقيقية ليكون مبدعا ومتميزا من خلال العمل اليومي الذي يقوم به سواء اذا كان ذلك العمل في المبيعات أو التعامل مع العملاء أو إظهار المسؤولية امام الوالدين للقيام بالعمل علي الوجه المطلوب في أسلوب العمل والأداء وتحقيق النجاح المطلوب
وأكد الغانم في ختام كلمته أن المبادرين يمثلون أصولا عظيمة للمجتمع، وهم يتمتعون بمهارات مميزة ،لاسيما وأن لديهم فضول التساؤل والبحث عن المعرفة وحل المشاكل، وهي مهارات باتت تمثل اليوم مطلباً مهماً لتقديم كفاءات إلى سوق العمل.

3.3 مليون طلب
من جهتها، أوضحت رئيس مجلس إدارة “إنجاز قطر” وعضو مجلس إدارة “إنجاز العرب” الشيخة هنادي بنت ناصر آل ثاني أن مشروع إنجاز استطاع الوصول منذ انطلاقته إلى نحو 3.3 مليون طالب في الوطن العربي بالتعاون مع المتطوعين والشركات وبمساعدة وزارات التربية والتعليم، مشيدة بالدور المميز الذي يلعبه هذا المشروع في صقل مهارات الطلبة، لافتة إلى أن المشروع يطمح إلى أن يصل لنحو مليون طالب سنوياً.

مبادرات مستدامة
وقال عاكف عقرباوي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة إنجاز العرب: “شهدنا عرضاً استثنائياً للأفكار المبتكرة والمواهب الإبداعية ومهارات تنظيم المشاريع خلال منافسات هذا العام. وتعد الجوائز والتكريم بمثابة شهادة على العمل الجاد والتفاني الذي أبداه طلابنا وأعضاء عائلة مؤسسة إنجاز. ومع عام آخر ناجح، نستهدف مواصلة جهودنا لإرساء معايير نحو رسالتنا المتمثلة في تمكين الشباب العربي وتعزيز نظام بيئي مستدام للمبادرات المستدامة في المنطقة العربية”.

You might also like