الريال بدأ نزيف النقاط في معقل “سان ماميس”

0

قال جولين لوبيتيغي، المدير الفني لريال مدريد، إن فريقه الملكي كان قادرًا على تسجيل أكثر من هدف، أمام أتلتيك بيلباو، في المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 في رابع جولات الليغا، اول من امس.
وأضاف لوبيتيغي، في تصريحات نقلتها صحيفة ماركا “ملعب سان ماميس معقد للغاية، الخصم كان قويًا للغاية، وتحلى بالضغط المتقدم أمامنا”.
وتابع “أداء الفريق الملكي تحسن كثيرًا في الشوط الثاني، بعدما عالجنا بعض الأخطاء، كنا قريبين من الفوز بالمباراة”.
وأوضح “مع إيسكو، كنا نبحث عن لاعب وسط يستطيع استقبال الكرات، حصلنا على بعض الفرص، ولعبنا بطريقة مكثفة للغاية”.
وواصل “في الشوط الأول، لعبنا بالديناميكية التي أرادوها، ولكننا تغيرنا وتفوقنا في الشوط الثاني، وكان يمكننا تسجيل أكثر من هدف واحد”.
وحول إرهاق اللاعبين بعد أسبوع الفيفا، أجاب “بعد هذا الأسبوع، عليك أن تقوم بتحليل حالة كل لاعب، ومن ثم يجب عليك أن تقرر من سيشارك في المباريات”.
وعن الوافد الجديد ماريانو دياز، أوضح “كان يمكن أن يكون خيارًا، لكننا أدركنا أن غاريث بيل بحاجة للراحة، ولذلك قررت إشراك لوكاس فاسكيز”.
وتابع لوبيتيغي “لوكا مودريتش أمامه بعض الوقت حتى يعود لمستواه المعهود، وهذا سبب تبديله”.
وأتم “لم ننجح في بعض الأشياء أمام الخصم، إنه ملعب معقد، لكن أعتقد أن الشوط الثاني كان الأكثر نجاحًا بالنسبة لنا، خصوصا أننا صنعنا الكثير من الفرص”.
وقالت تقارير صحفية، إنَّ، مدرب ريال مدريد، خسر رهانه على الألماني توني كروس، في مباراة بيلباو، وأوضحت صحيفة “ماركا” امس، أنَّ المباراة أثبتت أنَّ كروس، لا يجيد اللعب في مركز خط الوسط الدفاعي.
وأضافت أنَّ لوبيتيغي، أراد إراحة كاسيميرو، الذي قضى معظم أيام الأسبوع في السفر، إلى جانب اللعب 180 دقيقة للبرازيل، ودفع بكروس في مركزه، لكنه لم يقدم المطلوب منه.
وأشارت إلى أنَّ اللاعب الألماني، أظهر مرة أخرى أن دوره الطبيعي، هو إعطاء التمريرات الصحيحة ومنح الفريق السيطرة على الوسط.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

20 − 3 =