الريحان عطر العافية يعالج الأمراض الوراثية والاكتئاب والتهاب الحلق ويقتل البكتيريا ... ويقاوم السرطان

0 215

غذاء ومشروب يدخل في تحضير الأطعمة والوجبات والسلطات الخضراء وأطباق الحساء والبيتزا والمعجنات

يقول الدكتور عبد الرحمن عامر، أستاذ النباتات، بكلية العلوم، جامعة سوهاج : الريحان نبات عطري معروف بطيب رائحته ، أوراقه خضراء وأزهاره بيضاء أو قرنفلية أو أرجوانية اللون ،يعد من أكثر النباتات العشبية الحولية استخداما حول العالم في النوافذ والبلكونات وداخل المنزل ومخارجه، لما يتميز به من قصر الجذور وإمكانية الزراعة في أواني بسيطة، فضلا عن المزايا الكبيرة والمتعددة من زراعته ، حيث يعمل على تنقية الجو من الملوثات واستبدال الروائح الكريهة بأخرى ذكية طيبة لكونه من النباتات الفواحة. هذا النبات له أكثر من اسم أبرزها”الملكي، الحلموش ، التكمام ، المرسين ،الآس ، الشلمون، العشبة الملكية ، التاج ، العطرية ، الحوك ، الحبق ، نبة القديس يوسف ، الحبقة”، يعد من أبرز النباتات التي يعتمد عليها الأطباء النفسيون في نوافد العيادات لكونه يعمل على ضبط النفس ويهدئ من الروع والاضطراب النفسي والعصبي.

عناصر مهمة
تشير الدكتورة هنادي شيحة، أستاذ التغذية العلاجية بالمعهد القومي للتغذية إلى أنه حينما يذكر اسم الريحان يذهب التفكير مباشرة إلى العطور والروائح والاعتقاد أن أقصى استفادة منه هو الحصول على هواء طيب الرائحة في المكان أو تصنيع روائح بنفس الرائحة الذكية التي يخرجها النبات، لكن الحقيقة غير ذلك ، لأن الريحان ليس رائحة فقط إنما أيضا غذاء ومشروب ومكسب للطعم، يدخل في تحضير الأطعمة والوجبات ويعطي للبعض الآخر النكهات، فضلا عن استخدامه في تحضير السلطات الخضراء وأطباق الحساء، والبيتزا والمعجنات والأسماك وأطباق الفراخ. وقد اثبتت الأبحاث أنه يحتوي الكربوهيدرات والألياف والفيتامينات مثل أ، ب، ب1، ب2، ب3، ب5، ب6، ب9، ج، هـ، ك، فضلا عن المنغنيز ، الكالسيوم ،الحديد ،الصوديوم ،الزنك ،الفسفور ،الماغنيسيوم ، ومضادات أكسدة منها السينيول ،الليمونين ،اللبنالول ،الإستراغول. تضيف : هناك طرق عدة لاستخدام أوراق وأزهار الريحان ، إلا أن استعماله على هيئة شاي يعد أفضل الطرق لأنه يعمل على تطهير المعدة ، بجانب قدرته على التخلص السريع من البكتيريا الضارة وتعزيزالنافعة، كما يقي من عسر الهضم لأنه يعمل على زيادة إنتاجية العصارة الهاضمة ،يسرع من وتيرة هضم الأطعمة معقدة التركيب، يحمي من الكوليسترول الضار، يسهم في فتح الشهية ، مثالي لمن يعانون من نحافة مفرطة، بشرط أن يكون الشاي باردا حتى يعطي نتائج إيجابية ، بينما إذا شرب دافئا مغليا ،فإنه يعمل على حرق الدهون ، بالتالي يسير في اتجاه معاكس ليكون مفيدا لمن يعانون السمنة، لذلك يجب الحذر عند استعماله لأنه سلاح ذو حدين. يعمل على تحجيم أي مخاطر تسببها جرثومة المعدة لقدرته على زيادة المناعة الطبيعية للمعدة والأعضاء الداخلية فتكون مؤهلة لصد أي هجمات مرضية.

صيدلية متنقلة
يقول الدكتور إيهاب القاضي، أستاذ الكيمياء الصيدلية والعقاقير والمستحضرات الطبية، كلية الصيدلية، جامعة القاهرة: الريحان يشفي من 20 مرضا ، منها المتعلقة بفقر الدم لاحتوائه على الحديد والكالسيوم والفسفور، بجانب عناصر تؤمن إنتاجية كريات دم بكميات أكبر وأسرع من الطبيعي. كما تساعد أوراق هذا النبات على تحسين الدورة الدموية، توسعة الشرايين والأوردة ، ما يحول دون حدوث جلطات وأزمات قلبية ، فضلا عن أن امتصاص ومضغ العصارة الخاصة بالريحان يمد الجسم بكميات كبيرة من مضادات الأكسدة فيحد من انتقال الخلايا السرطانية ومنع انتشارها في حالة الإصابة. لافتا إلى أن الريحان يحتوي على مركبات فلافونويدات ، مضادات أكسدة لذلك يقى من الشوارد والبثور الحرة ، كما يساعد في حماية الحمض النووي من التلف ويعزز من صحية الخلايا الأصلية للجسم ويمنع تأثرها بالأشعة الضارة الصادرة عن الشمس تارة أو التي تخرج من التفاعلات الكيميائية، لذلك يعتبر هذا النبات صديق المعامل الكيميائية وورش اللحام.
والأبحاث التي أجريت عليه أكدت قدرته على علاج إضطرابات السكر، هبوط الضغط، التوتر ، الزهايمر ، ولأنه يعزز صحة الخلايا الدماغية، يعتبر مفيدا للكبار حيث يحميهم من الخرف، كما يعزز النشاط الذكائي لدى الأطفال ، علاوة على فاعليته في علاج الاكتئاب ، التهاب الحلق ،والصداع ، ويفيد نقع أوراق النبات وشربها في الحد من ترسب الرمال وتكون الحصوات بالجسم خاصة مناطق الإخراج من الكليتين والحالبين وأيضا المثانة.

وقاية جلدية
تؤكد الدكتورة نزيهة خفاجي أستاذة الأمراض الجلدية بكلية الطب، جامعة عين شمس، أن الريحان يمكنه أن يقى بفاعلية من أمراض الجلد خاصة تلك المرتبطة بالتغيرات الجلدية والالتهابات المختلفة، لوفرة الفيتامينات به وتحديدا فيتامين” أ” ، بجانب مضادات الأكسدة، كما تستخدم أوراقه الخضراء منذ القدم لعلاج البهاق والأكزيم، علاوة على ما أثبته الطب الحديث من فاعلية هذه الأوراق في الوقاية من الالتهابات الجلدية والروماتيزم والتهاب المفاصل وعلاج الجرب، وذلك عبر بخار النبات المغلي والعمل لتكثيفه على المناطق المصابة ، مشيرة إلى أن ذلك البخار قادر على الحماية الأكيدة من الخلايا الجلدية الخبيثة حيث يعمل على نزعها واستبدالها بأخرى سليمة وصحية ،أيضا يساعد في سرعة التئام الجروح وعلاج الخلايا المصابة ، يمكن أيضا الوقاية من اللدغات السامة بعمل عجينة مخلوطة من أوراق الريحان بأوراق الجرجير بالإضافة لزيت الزيتون ، كما أنها مفيدة في”كشط وكحت” الجلد الميت بالنتوءات وثنايا الجلد والمفاصل ، حيث تعمل تلك العجينة على استبدال الخلايا المصابة بأخرى جديدة.
و يعد الريحان من أفضل النباتات الصالحة للشعر المصابة أطرافه بتقصفات، لغناه بفيتامينات تعمل على إصلاح هذا التقصف من الجذور والعمل على تغذية البصيلات، كما يقلل الدهون الزائدة في فروة الرأس التي تحدث نتيجة خلل أو مرض أصاب جذور الشعر ، بالتالي يتيح للشعر فرصة النمو في بيئة خصبة، والعجينة من أوراق الريحان ممزوجة بالزبادي تساعد على التخلص النهائي والسريع من القشرة والتجاعيد. مشيرة إلى أن زيت الريحان الطبيعي يمكنه أن يحد من سقوط الشعر ، ويحافظ على لونه الذي قد يتغير نتيجة التعرض المستمر لأشعة الشمس أو ابيضاضه نتيجة التقدم في العمر أو بسبب الخلل الوراثي، كما يساعد هذا الزيت في علاج أمراض فروة الرأس الجلدية .

حماية شاملة
تقول الدكتورة آية عبد الدايم، أستاذة الأمراض الصدرية بجامعة عين شمس: الريحان منعش للروح قبل الجسد برائحته المعروفة ، كما أن استنشاقه يحسن المزاج ،يهدئ الأعصاب ، يمنح الاسترخاء بصورة تجعله قادرا على تحسين عملية التنفس بشكل عام ، ويحول دون إصابة الجهاز التنفسي بالأمراض ، لأنه يعمل على توسعة الشعب الهوائية ،والتواجد في مكان به عطر الريحان الطبيعي واستنشاقه يمكن الجسم من مواجهة التهابات الجيوب الأنفية ، التخلص من البلغم ، حمايته من ارتفاع درجات الحرارة، فالعلاج بالروائح كما أثبت العلم الحديث يمنح الجسم القدرة على الحماية من أمراض عضوية خطيرة تصل إلى حد سرطان الصدر.
ومن فوائده أيضا ،الحماية من ضيق التنفس بالتعرض لمحيط مزروع به النبات بكثرة، كما أنه مطهر ومضاد للجراثيم والفطريات التي يمكن أن تصيب الجسم عن طريق الأنف ، يقي من السعال والربو نزلات البرد واحتقان الحلق ، يساعد مضغ أوراقه في علاج التشنجات الصدرية والحساسية.

عصير الليمون بالريحان

المكونات:
– عصير ليمونتين. – سكر حسب الرغبة – أوراق ريحان- مكعبات ثلج وماء مثلج

الطريقة:
– توضع كل المكونات بالخلاط وخلطة جيدا إلى أن تختفي قطع الريحان ويصبح اللون أخضر للمشروب

“ماسك” الريحان لعلاج التهابات البشرة

المكونات:
– كمية من أوراق الريحان الطازجة. – بياض بيضة واحدة.
– ملعقة صغيرة ملح.

الطريقة:
– تفرم أوراق الريحان جيدا وتخلط مع بياض البيض والملح ويوضع الخليط على البشرة مع التركيز على المناطق المصابة بالحبوب ويترك لمدة 7 دقائق ويشطف بالماء الدافئ.
– يعمل الريحان والملح على القضاء على الحبوب بينما يعمل البيض على شد الجلد والتخلص من آثار الحبوب لتبدو البشرة أكثر حيوية.
– يمكن استخدام أوراق الريحان الطازجة بعد فرمها في عمل ماسك منظف للبشرة من دون أي إضافات أخرى.
– كما يمكن استخدام مغلي الريحان بعد تصفيته في شطف الوجه يوميا لاستعادة نقاء البشرة وصفائها.

… وللتخلص من البثور

المكونات:
– كمية من أوراق الريحان. – ملعقة من العسل. – 1/2 ملعقة من عصير الليمون.
الطريقة:
– تفرم أوراق الريحان مع العسل والليمون ويوضع الخليط على البثور والحبوب حتى يجف الماسك تماما ويشطف بالماء الدافئ.

زيت الريحان لتجديد خلايا الجلد وزيادة نضارة البشرة

المكونات:
– كوبان من البازلاء. – نصف كوب من الجزر. – كوب من المشروم. – بصل أخضر. – ملعقة من الزبدة. – نصف ملعقة من الريحان. – ملح وفلفل أسود.

الطريقة:
– يتم سلق البسلة في الماء مع الجزر حتى النضج.
– نضع مقلاة على النار ويشوح بها المشروم والبصل ويتم التقليب.
– يضاف إليها الملح والفلفل الأسود والريحان وتقلب المكونات.
– يضاف إليها الجزر والبسلة المسلوقة وتقلب المكونات على النار حتى تمام النضج

ربيان بالطماطم والريحان

المكونات:
– ربع كوب زيت – نصف كيلو ربيان – 4 فصوص ثوم مهروس – كوبا طماطم مقطعة – ملعقتا ملح – كوب مرقة دجاج – ريحان.

الطريقة:
– يوضع الزيت في مقلاة على النار ويضاف الثوم المهروس عندما يسخن على نار متوسطة.
– يضاف الربيان والملح ويقلب مع الثوم حتى ينضج أو يصبح زهري اللون ونضعه في طبق.
– في نفس المقلاة والمتبقي من الزيت نضع الطماطم لتتسبك ثم نضيف لها مرقه الدجاج وتترك على النار حتى يزداد سمكها ثم نضيف الربيان والريحان ويمزج الخليط جيدا

… وبذوره لعلاج الشيب

المكونات:
– نصف كوب من الريحان المجفف. – ملعقة كبيرة من إكليل الجبل.
– كوب من الماء.
الطريقة:
– يتم خلط الريحان مع إكليل الجبل والماء.
– توضع المكونات على النار حتى الغليان لمدة لا تقل عن 10 دقائق.
– يترك الخليط حتى يبرد تماما، ويوضع على الشعر من الجذور حتى الأطراف.
– يغسل بالماء الفاتر، ويتم تكرار هذه الوصفة مرتين خلال الأسبوع فتساعد على الحماية من الشعر الأبيض.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.