حوارات

الرِجالُ مواقِفٌ يَا بَعُدَ حَيِّي وَمِيتي حوارات

د. خالد عايد الجنفاوي

د. خالد عايد الجنفاوي

يشير قول «الرجال مواقف» إلى ما سيحدث عند وقوع الشدائد، وبخاصة حين يحتاج المرء لمعرفة ما سيفعله أهله وأصدقاؤه وحلفاؤه ومن يُفترض بهم الوقوف إلى جانبه وقت حاجته إليهم، فعند الرخاء لا يُمكن لأحدهم تمحيص ماهية أحدهم ما لم يجربه وقت الصعوبات والمواقف الشديدة والتي ستُجلي الشخصية الحقيقية للانسان وستُظهر طبعه أو فطرته الاساسية وربما ستكشف نيته الحقيقية، ويُمكن لأحدهم أن يُبهرك حديثه وتغشي بصيرتك موقتاً أقواله المزخرفة ووعوده الكبيرة وحلفه بما هو عظيم بأنك ستجده كما يُصوّر نفسه لك بأنه صديقك الصدوق وحليفك الذي لن يتخلى عنك، لكن سرعان ما ستتبدد غيوم التكلف والنفاق والهياط ويتبخر الكلام المزخرف، ومن خلال خبرتي المتواضعة أدركت ان هناك سمات معينة ستكشف مُسبقاً ماذا سيكون عليه حال المرء تجاهك وبخاصة عندما تحتاج منه فقط موقفاً مبدئياً لا غير، فبعض سمات الرجال المخلصين والذين ستجدهم وستكتشفهم في المواقف الصعبة بعض ما يلي:
-يتسم الرجل المُخلص بقلة كلامه وبنأيه عن الافراط وبإمتناعه عن التفاخر بما هو عليه من شجاعة واخلاص ووفاء وصدق، وبإيمانه الراسخ بأنه سيكون خير صديق وعضيد وحليف وقتما يحتاجه أصدقائه وأهله وأحبائه.
– يقترب منك الرجل الحقيقي عندما يبتعد عنك أهل وأصدقاء الرخاء، فهو سيعرف مسبقاً دون أن تُخبره بذلك بأنك ستحتاجه في هذا أو ذلك الموقف.
-يتسم الرجل الصادق بمروءته وبإخلاصه وبحفاظه على العهود والمواثيق وبحفاظه على الامانة وبخاصة أمانة الصداقة.
-الرجل الحقيقي يظهر معدنه الاصيل وقت الشدائد وبخاصة عندما يضيق الامر وتتعقد الصعوبات، وستجده دائماً كما خبرته في السابق صلباً لا تغيره الاهواء ولا تطغى عليه النوازع المتقلبة.
– أوّل من سيهرب منك وقت الشدائد هو من حاول في السابق احتكارك لنفسه وسعى لتأليبك ضد أهلك واصدقائك الحقيقيين.
– أنظُر للمرء وكيف يتعامل مع أقرب المقربين إليه وستعرف كيف سيكون عليه وقت الشدائد!
-الرجل السيئ «شَرِّهْ على الصّاحِب وخَيْرٍه للأَجْناب.» (مثل).
-يعرف المرء الرجل الحقيقي بوقاره وبتعففه وبقلة كلامه والتي ستجعله دائماً فريداً بين عامة الناس.
كاتب كويتي
@aljenfawi1969