العدواني: بقاء النصر في الممتاز بـأيدينا

السالمية يمنح لاعبيه 80 ألف دينار مكافأة الوصافة العدواني: بقاء النصر في الممتاز بـأيدينا

السماوي عبر النصر بثلاثية مستحقة

كتب – محمد إبراهيم:
أعلن الشيخ تركي اليوسف رئيس مجلس إدارة السالمية عن منح المكافأة المخصصة لوصيف الدوري والتي تبلغ 80 ألف دينار للاعبي الرهيب، جاء ذلك عقب نجاحهم في حسم المركز الثاني المؤهل للمشاركات الخارجية بالفوز على النصر ضمن الجولة قبل الأخيرة للدوري الاول من أمس بثلاثة أهداف مقابل هدف، اول من امس، وطالب اليوسف اللاعبين بمواصلة اللعب بقوة لتحقيق الفوز أمام الجهراء بالجولة الأخيرة من عمر الدوري، مع الاستعداد بقوة للمنافسة على آخر مسابقات الموسم المتمثلة في كأس الأمير.
من جانبه أكد عبد العزيز حمادة مدرب الرهيب أن الفضل في تحقيق الوصافة يعود للاعبين الذين كانوا على قدر المسؤولية منذ انطلاقة فترة الإعداد في يوليو الماضي وحتى تحقيق الفوز على النصر، مردفا ان المركز الثاني لا يليق بالسالمية ولا يمثل طموحهم، مثمنا الدعم اللامحدود لمجلس الإدارة بقيادة الشيخ تركي اليوسف وعلى الدور الكبير للجهاز الفني المعاون والجهاز الإداري ولكل من ساهم في بناء الفريق.
بدوره بين بدر الخالدي مدير الفريق أن النتائج بالجولة الـ 20 خدمت السالمية لحسم الوصافة من دون الانتظار لمنافسات المرحلة الأخيرة، لافتا إلى أن اللاعبين ما قصروا ونجحوا في تحقيق فوز مهم على منافس قوي بحجم النصر الذي يقاتل للابتعاد عن شبح الهبوط.
وأضاف أن المباراة القادمة أمام الجهراء بالجولة الاخيرة من عمر الدروي لن تكون تحصيل حاصل حيث سيشارك فيها السالمية باللاعبين الأساسيين للاستمرار في سكة الانتصارات تمهيدا لانطلاقة منافسات كأس الأمير، لاسيما ان منح راحة للاعبين الأساسيين قد ينعكس سلبا على اداء الفريق في انطلاقة مشوار الرهيب بكأس الامير.
وأشار إلى ان هناك شكوكا بشأن مشاركة سطام الحسيني وشاهين الخميس أمام الجهراء خاصة وأن الحسيني المصاب لعب أخر مباراتين تحت تأثير الإبر العلاجية إلى جانب شاهين الخميس الذي يعاني من الإصابة ولذلك لم يشارك إلا في دقائق معدودة أمام النصر.

تفاؤل في العنابي رغم الخسارة
في الجهة المقابلة، شدد ظاهر العدواني مدرب النصر على أن بقاء العنابي بدوري “فيفا” الممتاز بالموسم المقبل من خلال الاحتفاظ بالمركز السادس بأيديهم، من خلال تحقيق الفوز على العربي بالجولة المقبلة بغض النظر عن نتيجة منافسهم الجهراء أمام السالمية بالجولة ذاتها، مؤكدا أن فوزهم يمنحهم بطاقة البقاء بين الكبار في ظل تفوقهم على الجهراء في المواجهات المباشرة.
وبين انه لم يتوقع أن يصل العنابي لهذه المرحلة من المنافسة للهروب من شبح خوض مواجهة الملحق مع وصيف دوري الدرجة الأولى، لاسيما في ظل المستويات الكبيرة التي قدمها لاعبو النصر، لافتا إلى انه سعيد بما قدمه لاعبوه من مستوى فني، مستطردا سنركز في مباراتنا أمام العربي لتحقيق الفوز فقط ولن ننتظر نتيجة مواجهة الجهراء مع السالمية.
وأضاف العداوني أن فريقه في أغلب المباريات يلعب ويضغط على منافسه بشكل مميز من خلال الاستحواذ والسيطرة على مجريات اللعب إلا أن بعض الأخطاء البسيطة تحسم المباريات في مصلحة منافسهم.
ويستأنف العنابي تدريباته من دون راحة من أجل الاستعداد لموقعة العربي المهمة بالجولة الاخيرة .