الساموراي الياباني يعبر عقبة كولومبيا في المونديال

0 7

سارانسك (د ب أ): استهل منتخب اليابان مشواره في مونديال روسيا 2018 بالفوز على نظيره الكولومبي 2 /1 امس على استاد موردافيا أرينا في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثامنة.
وتقدم المنتخب الياباني بهدف بعد مرور أربع دقائق فقط من بداية المباراة من ضربة جزاء نفذها شينجي كاجاوا بنجاح، وتزامنت ضربة الجزاء مع طرد كارلوس سانشيز لاعب منتخب كولومبيا ليكمل الفريق المباراة بعشرة لاعبين.
ورغم النقص العددي أدرك منتخب كولومبيا التعادل قبل ست دقائق من نهاية الشوط الأول عن طريق خوان كينتيرو، ولكن يويا أوساكو سجل هدف الفوز للساموراي الياباني في الدقيقة 73.
واحتسب الحكم السلوفيني دامير سكومينا ضربة جزاء للمنتخب الياباني في الدقيقة الرابعة تزامنت مع طرد كارلوس سانشيز الذي لمس الكرة بيده داخل منطقة الجزاء ليسجل منها شينجي كاجاوا هدف السبق للساموراي، ورغم النقص العددي كاد راداميل فالكاو يدرك
التعادل لمنتخب كولومبيا في الدقيقة 12 بعدما تلقى تمريرة رائعة أمام المرمى مباشرة ليسدد من لمسة واحدة ولكن الحارس الياباني ايدي كاواشيما وقف له بالمرصاد.
ورد منتخب اليابان بهجمة سريعة انتهت بتسديدة قوية من تاكاشي إنوي لكن الكرة ضلت طريقها للشباك وفرض الساموراي الياباني سيطرته على مجريات اللعب لكنه عجز عن استغلال النقص العددي في صفوف كولومبيا على النحو الأمثل.
وأجرى الأرجنتيني خوسيه بيكرمان المدير الفني لمنتخب كولومبيا أول تغييراته بعد مضي نصف ساعة عبر الدفع بويلمار باريوس بدلا من خوان كوادرادو لإعادة ترتيب خط دفاعه.
وحاول الفريق الكولومبي أن يعيد تنظيم صفوفه ويبادل نظيره الياباني الهجمات لكن أبدا لم ينجح في تشكيل أي خطورة على مرمى الحارس ايجي كاواشيما.
وأدرك المنتخب الكولومبي التعادل قبل ست دقائق من نهاية الشوط الأول عن طريق خوان كينتيرو من ضربة حرة مباشرة سددها قوية زاحفة لتلمس يد كاواشيما وتسكن الشباك، قبل أن يتم التأكد من أن الكرة تجاوزت خط المرمى من خلال تقنية حكم الفيديو المساعد.
ومنح الهدف الفريق الكولومبي جرعة من الثقة حيث استحوذ الفريق على مجريات اللعب في الدقائق التالية لكن دون خطورة على المرمى الياباني.
ويعد مرور ثمان دقائق من بداية الشوط الثاني كاد اوساكو يسجل الهدف الثاني لليابان بعدما تلقى تمريرة رائعة من كاجاوا أمام المرمى مباشرة ولكن دافيد اوسبينا حارس كولومبيا أبعد الكرة بصعوبة إلى ضربة ركنية.
وأنقذ اوسبينا المرمى الكولومبي من هدف محقق وتصدى ببراعة لتسديدة قوية تاكاشي إنوي، ودفع بيكرمان بثاني تغييراته عبر خروج كينتيرو ونزول خاميس رودريجيز نجم بايرن ميونخ الألماني، العائد من الإصابة، وضاعت فرصة أخرى محققة لليابان عبر ضربة رأس قوية من مايا يوشيدا لكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة.
وسيطر منتخب اليابان بشكل كامل على مجريات اللعب في الشوط الثاني لكن قلت هجمات الفريق مقارنة بالشوط الأول، في ظل تراجع منتخب كولومبيا بكامل خطوطه للدفاع عقب تسجيل هدف التعادل.
وأجرى المنتخب الياباني أولى تغييراته بنزول كيسوكي هوندا بدلا من شينجي كاجاوا كما خرج خوسيه إزكييردو من منتخب بولندا وشارك كارلوس باكا بدلا منه.
وجاءت الدقيقة 73 لتشهد الهدف الثاني للمنتخب الياباني عن طريق يويا أوساكو إثر ضربة ركنية من الناحية اليمنى حولها أوساكو برأسه إلى داخل الشباك.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.