السعودية تحظر استخدام الغاز في المشاعر المقدسة خلال موسم الحج

الرياض – د ب أ:
وجه وزير الداخلية السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف، أمس، باستمرار العمل بحظر استخدام الغاز المسال لأغراض الطهي في منطقة المشاعر المقدسة، خلال موسم حج هذا العام، بما فيها مبان ومخيمات الجهات الحكومية دون استثناء، حفاظا على أرواح الحجاج.
وشدد الأمير عبد العزيز بن سعود، في بيان، على أهمية قيام الجهات المعنية بمتابعة تنفيذ القرار، وتطبيق الإجراءات النظامية والعقوبات المقررة بحق كل من يثبت مخالفته لمضمون القرار، بإدخال أو استخدام الغاز المسال إلى أي من مشاعر منى وعرفات ومزدلفة، سواء أكان تابعاً لحملات الحج أو الجهات الحكومية والخيرية المشاركة في أعمال الحج.
وقال مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان العمرو، إن هذا التوجيه يؤكد حرص حكومة المملكة على سلامة حجاج بيت الله الحرام، لتأدية نسكهم بكل أمن وطمأنينة، واستبعاد مكامن الخطر أيا كانت مسبباتها.
وأشار إلى أن تطبيق قرار حظر استخدام الغاز يأتي بالتنسيق مع الجهات الأمنية لمنع دخول الغاز إلى المشاعر المقدسة، مؤكداً وجود آليات واضحة لتنفيذ القرار، تمنح لمفتشي الإشراف الوقائي بالدفاع المدني صلاحية ضبط أسطوانات الغاز المسال ومصادرتها، وتطبيق الإجراءات بحق المخالفين.
وأضاف إن فرق السلامة بالدفاع المدني في الحج، تباشر جولات تفتيشية يومية داخل المخيمات، للتأكد من خلوها من أسطوانات ومواقد الغاز، ومباشرة ضبط المخالفين، ومصادرة ما بحوزتهم، وتطبيق الغرامات المالية المقررة لهذه المخالفة، مؤكدا أن القرار أسهم بفاعلية كبيرة في الوقاية من مخاطر الحريق في مخيمات ومساكن الحجاج بالمشاعر المقدسة منذ بدء العمل به خلال السنوات الماضية.
في سياق متصل، أعلنت السعودية، أمس، أن عدد الحجاج القادمين من الخارج لموسم هذا العام، بلغ حتى أول من أمس، 570.139 ألف حاج، توفي منهم 28.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”، عن المديرية العامة للجوازات في إحصائيتها اليومية، أن عدد الحجاج الآتين عن طريق الجو بلغ 566.810 آلاف وعن طريق البر 5849 حاجاً، وعن طريق البحر 480 حاجاً.
وأشارت المديرية إلى أن عدد العام الحالي يزيد بنحو 73.117 ألف حاج عن عدد القادمين للفترة المناظرة من العام الماضي.