قال إنهم عرضوا من خلالها الصناعات العسكريةالمتطورة

السفير الإيطالي: توقف الفرقاطة «كارابنييري» بالكويت دليل عمق العلاقات بين البلدين قال إنهم عرضوا من خلالها الصناعات العسكريةالمتطورة

الفرقاطة مجهزة بأحدث التثمنيات العسكرية

باجنوتا: 11طابا كويتيا مستجدا يدرسون في الاكاديمية البحرية الايطالية بكل دوره

كتب- عبدالناصر الأسلمي

قال سفير إيطاليا لدى الكويت جيوسيبي سكونياميليو ان الفرقاطة الحربية «كارابنييري» CARABINIERE من صنع شركة فينكانتييري الايطالية المتخصصة في صناعة السفن، وتوقفها في الكويت هو أكبر دليل على قوة العلاقات بين البلدين والتعاون الستراتيجي الكبير بين القوة البحرية في البلدين.
وأضاف خلال مؤتمر صحافي عقده على متن الفرقاطة مساء أول من أمس أنه كان علينا أن يرى اصدقاؤنا الكويتيون الصناعات العسكرية الايطالية المتميزة والتكنولوجيا المتطورة التي يمتلكونها في هذا المجال.
بدوره اكد قبطان الفرقاطة الايطاليه فرانسيسكو باجنوتا ان الكويت احد محطات الحملة البحرية حيث تستهدف هذه الحملة البحرية جنوب شرق آسيا واستراليا والخليج، لوجود تعاون كبير بين بحريتي البلدين وبالذات في مجال التدريب فهناك 11 طالباً كويتياً مستجداً يدرسون في الأكاديمية البحرية الايطالية في كل دورة.
واضاف باجنوتا في كلمه له اثناء حفل الاستقبال على متن الفرقاطة الذي عقب المؤتمر الصحافي بحضور العقيد عاطف الحبشي مدير عام الادارة العامة لأمن الموانئ بالوكالة ان الهدف من هذه الرحلة والحملة الدعائية تأكيد التواجد والمراقبة البحرية وتعزيز أنشطة التعاون القائمة فعلياً مع بعض الحلفاء عب الأقاليم وبدء علاقات مع شركاء جدد ضمن إطار المهامات المؤسسية للقوات المسلحة بالتعاون مع فينكانتييري و ليوناردو «MBDA» إيطاليا وإلترونيكا و تيليسبازيو ومشاركة «آر تي في» سان مارينو و»RAI» إيطاليا كشريك إعلامي.
واشار الى التعاون القديم المثمر بين الكويت وايطاليا في جميع المجالات الحيويه لاسيما العسكرية منها.
ولفت الى ان الفرقاطة ستشارك في تنفيذ انشطه تدريبيه مشتركة مع القوات البحرية المسلحه في الدول التي تزورها بالاضافه الى الاجتماعات التشاوريه التي من شأنها تعزيز بناء القدرات البحرية.
وذكر ان الفرقاطة الأوروبية المتعددة المهام «FREMM» «كارابنييري» إنطلقت من ميناء «لاسبيتسيا – La Spezia» الإيطالي متوجهة نحو جنوب شرق آسيا وأستراليا وستعود لايطاليا في الاول من يونيو المقبل.
وذكر ان الفرقاطة «كارابينييري» زارت وستزور بلدان مختلفة كالسعودية واستراليا واندونيسيا وماليزيا وعمان وباكستان وسنغافورة وسريلانكا وقطر والكويت والبحرين، لافتا الى ان محطتهم في ماليزيا شهدت مشاركة الفرقاطة في معرض لانكاوي البحري الدوليي ومعرض الفضاء 2017، الذي يعد أهم معرض في قطاع الدفاع في جنوب شرق آسيا.

وتابع أن «كارابنييري» ستشارك فى تنفيذ أنشطة تدريبية مشتركة مع قوات البحرية المحلية للدول، كما ستجري إجتماعات تشاورية وحوارات تعاون، فضلا عن بناء القدرات البحريةبالاضافة لدورها الكبير في مجال المساعدة وتقديم الدعم الإنساني، لافتا الى ان الفرقاطة كارابنييري ستعمل على تعريف واسع النطاق للمنتجات والتكنولوجيا العسكرية الإيطالية من خلال تنظيم فعاليات إجتماعية وثقافية وتعزيز صورة إيطاليا بالتعاون مع البعثات الدبلوماسية الوطنية في البلدان التي تتوقف فيها السفينة.
واشار الى ان الفرقاطة «كارابينييري» هي الوحدة الرابعة لـ «الفرقاطة الأوروبية المتعددة المهام FREMM» التي تسلمتها البحرية الإيطالية في أبريل2015، «مضادة للغواصات» ومزودة بنظام دفاعي واستكشافي من أحدث طراز والاكثر تطورا سواء في المجال العسكري أو المدني.

الفرقاطة الإيطالية في ميناء الشويخ

الفرقاطة الإيطالية في ميناء الشويخ