إنريكي غير راض عن الأداء ويعد بعلاج الأخطاء الدفاعية

السقوط أمام فيورنتينا يدق ناقوس الخطر في البرسا إنريكي غير راض عن الأداء ويعد بعلاج الأخطاء الدفاعية

سقوط ثالث للبرس على التوالي

تحدث المدرب الإسباني لويس أنريكي, مدرب نادي برشلونة, بطل الثلاثية التاريخية (الدوري الإسباني والكأس ودوري أبطال أوروبا لكرة القدم), بعد السقوط أمام فيورنتينا بثنائية مقابل هدف في جولة الفريق التحضيرية للموسم المقبل.
ونقلت صحيفة ماركا أبرز تصريحات المدرب الإسباني بعد اللقاء, حيث قال: “أنا لست راضيا عن الاداء, هنالك بعض المشكلات الدفاعية التي يجب أن نعالجها, لقد حاولنا حلها من قبل لكن علينا التركيز أكثر لتفاديها في المباريات المقبلة”, وأضاف: “لقد وصلوا منطقة جزائنا مرتين في 10 دقائق, أنه أمر يجب التعامل معه بسرعة, لقد كانوا خصما صعبا لكن عندما لا تلعب بنسبة مئة بالمئة فأنت لست جيدا”, وتابع: “لا تهمني النتيجة كثيرا, لكن نسبة الفرص التي فشلنا في ترجمتها إلى أهداف عالية جدا وهذا ما يقلقني قبل بداية الموسم”.
وفي النهاية أكد إنريكي على أن النجم الدولي الإسباني أندريس أنييستا غادر أرضية الميدان وهو في حالة بدنية سيئة لكنه رفض تضخيم المسألة حول وجود إصابة.
يذكر أن برشلونة قد سقط للمرة الثالثة في جولته التحضيرية أمام فيورنتنينا الإيطالي اول من امس على ملعب “ارتيميو فرانكي”.
وكان برشلونة استهل تحضيراته للموسم الجديد في كأس الابطال الدولية بشقها الاميركي الشمالي وبغياب نجميه الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار حيث فاز على لوس انجليس غالاكسي 2-1 قبل ان يسقط امام مانشستر يونايتد الانكليزي 1-3 ثم مواطن الاخير تشلسي بركلات الترجيح بعد تعادلهما 2-2, مما اثار العديد من علامات الاستفهام في تحضيرات الفريق للموسم الجديد.
وتواصل غياب ميسي ونيمار عن فريق المدرب لويس انريكي الذي افتقد ايضا في مباراة “ارتيميو فرانكي” الارجنتيني خافيير ماسكيرانو والبرازيلي داني الفيش والحارس التشيلي كلاوديو برافو.
وسجلت الاهداف الثلاثة في مباراة فلورنسا التي تدخل ايضا ضمن كأس الابطال الدولي لكن بشقها الاوروبي (توزعت مباريات هذه البطولة بين استراليا والصين واميركا الشمالية واوروبا), في ربع الساعة الاول من اللقاء حيث تقدم فيورنتينا بثنائية نظيفة عبر المهاجم الشاب فيديريكو برناديسكي (4 و12) قبل ان يقلص الاوروغوياني لويس سواريز الفارق (15).
وسيتواجه برشلونة مع روما غدا الاربعاء على كأس جوان كامبر قبل ان يلتقي مواطنه اشبيلية في 11 الشهر الجاري على الكأس السوبر الاوروبية ثم تليها الكأس السوبر الاسبانية ضد اتلتيك بلباو في 14 منه ذهابا و17 ايابا, وذلك قبل ان يبدأ مشواره في الدوري ضد بلباو بالذات في 23 الشهر الحالي.
اما بالنسبة لفيورنتينا الذي شارك ايضا في نسخة اميركا الشمالية من هذه البطولة الودية حيث خسر امام باريس سان جرمان الفرنسي (2-4) وفاز على بنفيكا البرتغالي بركلات الترجيح بعد تعادلهما صفر-صفر, فيختتم هذه البطولة الاربعاء بمواجهة تشلسي الانكليزي في “ستامفورد بريدج”, علما انه يستهل مشواره في الدوري المحلي في 23 الشهر الحالي على ارضه ضد ميلان.