عموميتها وافقت على توزيع 5٪ نقدا لمساهميها

السلطان:108٫2 مليون دينار إجمالي مبيعات «الاولى» من الوقود في 2015 بزيادة 10٫6٪ عموميتها وافقت على توزيع 5٪ نقدا لمساهميها

كتب-عبدالله عثمان:
وافقت الجمعية العمومية العادية لشركة الاولى للتسويق المحلي للوقود على جميع بنود جدول الأعمال، وصادقت على الميزانية العمومية وتقرير مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2015، ووافقت العمومية على توزيع 5% نقدا.
وقال رئيس مجلس الادارة في الشركة عبدالحسين السلطان ان إجمالي مبيعات الشركة من الوقود خلال 2015 بلغ 108٫2 مليون دينار، وذلك بزيادة قدرها 10٫6%، مشيرا إلى ان جزءا من زيادة المبيعات يعزى إلى الزيادة في أسعار الديزل والكيروسين، وإن انخفاض هامش ربح الديزل والكيروسين بالمقارنة مع 2014 قد أدى إلى تقليل الربح بنحو 855 ألف دينار بالمقارنة مع 2014.
وأوضح السلطان على هامش انعقاد الجمعية العمومية العادية للشركة أمس انه على الرغم من انخفاض هامش ربح البيع في وقود الديزل والكيروسين، كانت الشركة قادرة على الحفاظ على صافي ربح بلغ حوالي 4 ملايين دينار، مبينا ان الشركة تمكنت من الحفاظ على مستويات الأرباح السنوية نظرا لإدارتها الفعالة للنفقات والعمل على تنمية الدخل المستهدف من الاستثمارات الأخرى.
ولفت الى ان بيع الديزل وفق سعرين كبد الشركة خسائر تجاوزت 855 ألف دينار خلال 2015، مبينا ان هذه المشكلة مستمرة في رفع الدعم عن منتجي الديزل والكيروسين الذي أفقد الشركة الكثير من عملائها، لاسيما ان البيع قد أصبح بسعرين مما يشكل مشكلة حقيقية ويفتح بابا للسوق السوداء والتلاعب بأسعار الديزل.
وذكر السلطان ان الشركة قامت خلال 2015 بتجديد محطتين مع تطلعها لتحديث جميع محطاتها في غضون السنوات الـ 5 المقبلة، وقامت بتطوير محطتين بالكامل في منطقتي الخالدية وبيان وافتتحت 4 محطات غسيل آلي جديدة وفق أعلى المعايير العالمية في المناطق التالية مبارك الكبير ـ المسيلة ـ بيان ـ الخالدية، كما عملت على تجديد محطة غسيل قرطبة بالكامل، مشيرا الى ان التجديد المتواصل للمحطات يسبب زيادة في مصروف الإستهلاك وهو ما يسبب أيضا ضغطا على الربح تجاه الانخفاض.
وأشار السلطان الى ان خطة الشركة استمرت بالتوسع بخدماتها الأخرى، حيث قامت بتشغيل مراكز السوق المصغر وخدمة السيارات في 4 محطات وكذلك استمرت باستراتيجيتها القائمة على تغيير التسعير للمساحات الاستثمارية الجديدة منها والمنتهية عقودها مما يعود على تحقيق منفعة مباشرة وأرباح أعلى للشركة.
وذكر ان الشركة وقعت اتفاقية تعاون مع إحدى شبكات الدفع الإلكترونية لتمكين العملاء من إعادة شحن بطاقات الأولى للوقود عن طريق أجهزتها المنتشرة في جميع أنحاء الكويت سواء في الجمعيات التعاونية والبقالات ومحلات الهواتف.
وقال ان الشركة أطلقت تطبيقا على الهواتف الذكية يمتاز بسرعته وسهولة الاستخدام والآمان لضمان راحة المستخدمين وطمأنينتهم ومن خلال هذا التعاون أصبح بإمكان عملاء شركة الأولى شحن بطاقات الوقود في أي مكان وأي وقت يناسبهم بالإضافة إلى إمكانية إعادة شحن البطاقة عبر موقع الشركة الإلكتروني.