“السنة المستقلون”: الحريري يتمسك بآحادية التمثيل على حساب الحكومة

0

بيروت – “السياسة”: أكد النواب السنة المستقلون أن “مطالبتهم بالمشاركة في حكومة الوحدة الوطنية ليس نابعاً من “شهوة الاستيزار”، إنما هي “تجسيد وتكريس لنتائج الانتخابات، وترجمة لإرادة أهلنا وناسنا الذين منحونا ثقتهم”، مشددين بعد اجتماعهم، أمس، على ضرورة “التزام رئيس الحكومة المكلف تأليف حكومة وحدة وطنية أجمعت عليها القوى السياسة كافة”.
وقال النائب جهاد الصمد باسم المجتمعين إن “ثنائية التمثيل السياسي لدى مكونات الطيف اللبناني من مسيحيين وشيعة ودروز، هي القاعدة المتبعة في تأليف الحكومة، فلماذا استثناء أهل السنة من هذا المعيار؟، أللهم إلا الرغبة غير المشروعة لدى الرئيس المكلف الذي يتمسك بآحادية التمثيل السني، ولو كان ذلك على حساب موقع رئاسة الحكومة وصلاحيتها”.
وأضاف إنه على “الرئيس المكلف أن يتعاطى مع الواقع بذهنية رجل دولة وليس ذهنية رئيس حزب، يريد الاحتفاظ بالآحادية لصالح حزبه”.
وطالب النواب السنة “الحريري بالتحرر من الاعتقال السياسي الذي يقيم فيه، والمبادرة إلى ممارسة دوره الدستوري وتشكيل حكومة وحدة وطنية جامعة، تعكس النتائج الواقعية للانتخابات النيابية”، معتبرين أن “الطبقة السياسية الحاكمة تتحمل المسؤولية الكاملة عن تحلل ملامح الدولة وانهيار المؤسسات واستشراء الفساد”.
وأكدوا رفضهم أن “تكون التسويات السياسية مدخلا للمحاصصة والزبائنية على حساب المواطنين وأهل الكفاءة”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

8 + 17 =