السيسي يؤكد أهمية دور المعارضة ويعتبر أمن الخليج جزءاً من أمن مصر القومي ثلاثي "سد النهضة": نجاح المفاوضات التساعية وقمة كل ستة أشهر

0

شكري: وضعنا مساراً لكسر الجمود بمفاوضات سد النهضة

القاهرة – وكالات: أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن أمن الخليج جزء من أمن مصر القومي، مشددا على أهمية دور المعارضة في مصر، متوجها بالشكر لمنافسه في الانتخابات الرئاسية الأخيرة موسى مصطفى موسى، على دوره الوطني.
ورأى في مداخلة خلال “مؤتمر الشباب الخامس”، أمس، أنه “إذا اردنا مواجهة التطرف والإرهاب والتشدد، لابد أن نتعامل مع بعضنا بشكل يليق بأمة لها جذور في التاريخ”، موضحا أنه ليس مع القول إن “الحياة السياسية في مصر متردية”، معتبرا أنها شهدت تسارعا كبيرا في السنوات العشر الأخيرة، ومعتبرا أن ما تم إنجازه خلال السنوات الأربع الماضية خطوة على الطريق للأجيال القادمة.
إلى ذلك، أعلنت مصر والسودان وإثيوبيا انتهاء الجولة الثانية من المفاوضات التساعية بشأن سد النهضة الأثيوبي بنجاح، وتوقيع وثيقة مخرجات بأطر زمنية محددة.
وفيما أكد وزير الخارجية سامح شكري، أن “الاجتماع كان بناءً، وهناك رغبة في التوصل لحلول جذرية لموضوعات ظلت معنا فترة طويلة، نحن وضعنا مسارا لكسر هذا الجمود”، قال المتحدث باسم الخارجية المصرية، أحمد أبوزيد، إن “الاجتماع التساعي انتهى بنجاح ووضع مسارا لضمان استكمال الدراسات، ومقترحات جديدة لدعم المسار الفني، وإجراءات جادة لتعزيز التعاون”.
من جانبها، ذكرت الخارجية المصرية، في بيان، أمس، إن المشاركين أكدوا التزام الدول الثلاث باتفاق إعلان المبادئ، موضحة أنه تم الاتفاق على عقد لقاءات قمة ثلاثية بين زعماء الدول الثلاث بشكل دوري كل ستة أشهر، بين العواصم الثلاثة، وإنشاء صندوق لدعم وخدمة أغراض البنية التحتية والتطوير في الدول الثلاث، فضلا عن تقديم خطاب بالملاحظات والطلبات الخاصة بالتقرير الاستهلالي الخاص باستكمال بناء سد النهضة للمكتب الاستشارى المختص، وأن يقوم المكتب الاستشاري بالرد كتابة خلال ثلاثة أسابيع على الاستفسارات والملاحظات المشار إليها، وسيتم التداول بشأن الرد في اجتماع وزاري للجنة الفنية الثلاثية بالقاهرة بعد أسبوع من الرد، على أن يعقد في أعقاب اجتماع اللجنة الفنية الثلاثية اجتماع تساعي بين الدول الثلاث بالقاهرة يومي 18 و19 يونيو المقبل، بحضور المكتب الاستشاري لمراجعة تقرير اللجنة الفنية الثلاثية.
كما تم الاتفاق على تأسيس فريق بحثى علمي قومي مستقل من الدول الثلاث.
بدوره، قال المتحدث الرسمي للخارجية الإثيوبية، ملس ألم، إن الاجتماعات “كانت ناجحة وسادتها روح من التعاون والنقاش البناء”، بينما قال المتحدث باسم وزارة الري السودانية، محمد عبدالرحيم جاويش، إن اللجنة التساعية توصلت لتوافقات في اجتماع أديس أبابا، تضمنت الاتفاق على “عقد قمة لرؤساء الدول الثلاث لدفع التعاون الإقليمي، مرتين كل عام، والمضي في تنفيذ صندوق البنيات التحتية للدول الثلاث”.
إلى ذلك، أمرت نيابة أمن الدولة العليا باحتجاز الناشط الحقوقي البارز شادي الغزالي حرب 15 يوما على ذمة التحقيق، بسبب اتهامات شملت الانضمام الى جماعة ارهابية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

عشرين − 9 =