الشاب خالد: الإيقاع الخليجي يمتاز بأنماط عدة فخور بنجاحه العالمي ومشاركاته العربية

0 108

وكالات – أبوظبي: أبدى نجم موسيقى الراي الجزائري، الشاب خالد، إعجابه الخاص بالموسيقى الخليجية، وقال انه يحبها بشكل كبير، لأنها تمتاز بإيقاع متنوع تنصهر فيه عدة أنماط فنية، موضحا أن فيها لمسة بارزة من موسيقى الراي والهند. وأضاف الشاب خالد، في لقاء مع قناة “سكاي نيوز عربية”، أن بدء مسار النجومية العالمية من الغرب كان أمرا عاديا، بالنسبة إليه، أما الافتخار وسط الجمهور العربي فجاء في وقت لاحق.
وقال إنه حين طرح أغنيته الشهيرة “دي دي” قبل سنوات طويلة، كان كثيرون يعتقدون أنه مطرب فرنسي، ويستغربون أن يحمل شخص أوروبي اسما عربيا مثل خالد.
وأوضح أن الناس لم تعرف أنه جزائريا، إلا فيما بعد، لا سيما بعدما بدأ يحضر في الساحة من خلال لقاءات صحافية، وكانت مصر أول دولة يقوم فيها بجولة خلال العام 1992 “كانوا يسمونني وقتها خالد دي دي أو أستاذ دي دي”.
وأضاف أنه سجل “دي دي” في الولايات المتحدة، أما تسجيل آلة الكمان في ألبوماته فكان يجري دائما بمصر، في ستديو الموسيقي هاني مهنى.
أما عن أغنيته الشهيرة “عايشة”، فقال إنه أحيا حفلا في سويسرا، ذات مرة، فجاءته امرأة متقدمة في السن، وأخبرته بأنها معجبة بفنه، لكن بودها لو يقدم شيئا بلغة أخرى في إشارة إلى الفرنسية، وعندها، قرر الشاب خالد أن يبحث عمن يقدم له كلمات باللغة الفرنسية، فوُلد العمل، على هذا النحو التلقائي.
ولدى حديثه عن أغنية “سي لا في” التي حققت نجاحا واسعا، قال إنها كانت ثمرة تعاون مع المنتج المغربي العالمي “ريد وان”، الذي سبق له أن تعامل مع فنانين عالميين كبار مثل جنيفر لوبيز وليدي غاغا.
يذكر أن الشاب خالد شارك في الكثير من الأعمال العربية خلال السنوات الأخيرة، منها دويتو مع الفنان المصري تامر حسني، كما صور إعلانا خيريا لصالح مستشفى السرطان بمصر، وحل ضيفا على الكثير من البرامج اللبنانية والمصرية، فضلا عن تعاونه مع الموسيقار السعودي طلال، وكذلك المخرج الكويتي يعقوب المهنا في فيديو كليب “وحدة بوحدة” ألحان الموسيقار طلال، مستخدماً فيه أهم وأحدث التقنيات التصويرية العالمية، متعاوناً مع فريق عمل من الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وبريطانيا، بالإضافة الى فريق من تركيا، التي شهدت التصوير في مواقع خارجية وداخلية.
وأبدى حينها المخرج يعقوب المهنا سعادته بطريقة العمل المحترفة التي نفذ بها الكليب، وبالتعاون الكبير مع الشاب خالد، باذلاً مجهوداً كبيراً في تصويره وتنفيذه، بالإضافة الى التحضير لتنفيذ المشاهد الجريئة والخطرة في نفس الوقت، التي شكلت مفاجآت متعددة تحمل الأسلوب العالمي في الصوت والصورة.
وأوضح يعقوب أن تعاون الشاب خالد في تنفيذ سيناريو الكليب، وإتقانه المشاهد التي قدمها باحترافية واضحة، حيث تلاحقه جماعة إرهابية وتبحث عنه، وفق سيناريو الأغنية، ضمن أجواء الفن والجمال والمشاهد الباهرة، التي مثلت تحدياً مختلفاً للمخرج الكويتي ومن أجلها اعتذر عن تصوير مجموعة من الأعمال.

الشاب خالد على المسرح
You might also like