“الشايع” تطلق برنامج التدريب الصيفي للطلبة الكويتيين للسنة الحادية عشرة على التوالي

0

أطلقت شركة محمد حمود الشايع برنامج التدريب الصيفي للطلبة الكويتيين بالتعاون مع برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة للسنة الحادية عشرة على التوالي بمشاركة أكثر من 150 طالباً من المدارس والجامعات للعمل في محلات العلامات التجارية العالمية التي تديرها شركة الشايع في الكويت. وسيتمكن المشاركون في البرنامج الذي انطلق بداية هذا الأسبوع من اكتساب المهارات الأساسية للعمل في قطاع التجزئة من خلال العمل لمدة أربع ساعات يومياً على مدى أربعة أسابيع متتالية لدى أحد محلات العلامات التجارية التي تديرها شركة الشايع مثل ستاربكس، واتش آند ام، ودبنهامز، وأمريكان إيجل، وفيكتوريا سيكريت، وماك، ونِكس، وبليز بيتزا، وكيدزانيا.
وسيتعرف الطلبة خلال فترة تدريبهم في المحلات على كيفية إدارة المحلات وتشغيلها واكتساب العديد من المهارات في المبيعات وخدمة الزبائن وعرض المنتجات وإدارة المخزون وغيرها من المهارات الأساسية لإدارة محلات التجزئة. ويشكل البرنامج فرصة مثالية للمهتمين بالعمل في قطاع تجارة التجزئة للتعرف على متطلبات هذا العمل ويمنحهم فرصة فريدة للتدرّب لدى محلات أشهر العلامات التجارية العالمية.
وبهذه المناسبة، قال طارق الكندري، مراقب تدريب الطلبة في برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة: “يسعدنا أن نشهد النجاح الكبير لبرنامج التدريب الصيفي سنة بعد أخرى بالتعاون مع شركة محمد حمود الشايع، التي تبقى إحدى الوجهات المفضلة لدى المشاركين في هذا البرنامج التدريبي. ولطالما أبدى الموظفون في المحلات اهتماماً كبيراً بالطلبة ليكتسبوا مهارات وخبرات قيِّمة خلال فترة تدريبهم في محلات الشايع.
من جهته، اعتبر أندرو ستوتر بروكس، المدير الإقليمي للتطوير والتعليم في شركة الشايع، أن البرنامج التدريبي أصبح تقليداً سنوياً لموظفي المحلات ينتظرونه كل صيف، وقال: “يسعدنا رؤية حماسة الطلبة للمشاركة في هذا البرنامج والعمل معنا، فقد أصبح استقبال الطلبة المتدربين سنوياً خلال فترة عطلتهم الصيفية بمثابة تقليد سنوي ننتظر حلوله كل عام، ونحن فخورون بموظفينا الذين يسعون دائماً لجعل هذا البرنامج تجربة ممتعة ومفيدة لضيوفنا الطلبة “.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ستة − اثنان =