الشخير… إنذار بمشكلات صحية خطيرة

0 209

ترجمة – أحمد عبدالعزيز:

الشخير إحدى المشكلات الصحية التي نواجهها كل يوم حتى لو لم نكن نحن ضحاياه. ويؤكد الخبراء أن معظمنا لا يدرك حقيقة أن للشخير تأثيرًا سلبيًا على القلوب خصوصا للنساء.
يحدث الشخير عندما يكون هناك انسداد أو تضيق في الفم أو الأنف أو الحلق فتحدث «رفرفة «في مجرى الهواء. أثناء النوم يتدفق الهواء من خلال الفم أو الأنف من خلال سقف الحلق الرخو في الفم. والأجزاء الأخرى من الجسم التي قد تشارك في الاهتزازات أيضًا هي اللوزتان والزوائد الأنفية. وكلما ازداد ضيق مجرى الهواء، زاد صوت الشخير.
تهتز الأنسجة داخل الشعب الهوائية يسبب الشخير. يتسبب الممر الضيق في حدوث تدفق مضطرب من الهواء فيعلو صوت الشخير. وقد يتأثر الشخير بنمط النوم أو استخدام بعض أنواع الأدوية.
هناك خيارات جراحية وغير جراحية لعلاج الشخير لأنه قد يسبب تأثيرا على القلب، حيث يرتبط الشخير مباشرة بمخاطر ومشكلات القلب مثل النوبات القلبية أو السكتات الدماغية.
المشكلات الصحية المرتبطة بالشخير:
لا يتعلق الشخير فقط بالأنف أو الحلق. فهناك مشكلات أخرى يريد منا الأطباء أن نكون على دراية بها،وإليك بعض المشكلات الصحية التي قد ترتبط بظاهرة الشخير:
انقطاع التنفس: الشخير بصوت عال يسبب اضطرابات في التنفس. يحدث هذا بسبب انسداد جزئي أو حاد في مجرى الهواء.
احتمالات الإصابة بأمراض القلب: يرتبط الشخير بمخاطر القلب مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية. كما تسبب اضطرابات التنفس والنوم ارتفاع ضغط الدم الذي يسبب مشاكل القلب.
النوم المتقطع: الذين يشخرون لا ينعمون بالنوم الصحي الطبيعي. ولديهم اضطراب مستمر في النوم يسبب التعب والنعاس.

You might also like