الشداد: تخفيض الإيجارات يحمي الاستثمار العقاري طالب بضرورة الاتفاق بين الملاك والمستأجرين لتقاسم التكلفة

0 120

كتب -عبدالله عثمان:

قال نائب رئيس الاتحاد الكويتي لمقيمي العقار عبدالعزيز الشداد ان المستثمر العقاري لابد ان يكون لديه درجة كبيرة من الوعي في التعامل مع المستاجرين في تخفيض نسب من الايجارات، وخصوصا أن المستأجر يعتبر شريكا في ذلك الاستثمار حتى تكتمل الدورة الاقتصادية ويتعافى الجميع.
وأكد الشداد على ان اهمية تخفيض القيم الايجارية للعقارات بنسب محددة وبالتراضي بين الملاك والمستأجرين، مشيرا الى ان المستثمر يجب ان ينظر الى المدى البعيد والمحافظة على استثماراته من خلال التعامل مع المستأجر لان الخاسر في تلك القضية ليس طرفا واحدا بل الجميع.
ولفت الى ان تخفيض نسب الإيجار مع المستاجر يحافظ على استمرارية الاستثمار لان الاستثمار العقاري مشروع شراكة واستقرار في كافة المجالات، موضحا انه يجب النظر في القيم الايجارية واتساقها مع عدد ساعات العمل وندرة البضائع وثقلة الاستيراد.
واضاف الشداد أن عودة العمل في المرحلة الثانية لفتح الاقتصاد وإعادة العمل في المجمعات وبعض الانشطة التي حددها مجلس الوزراء وفق التعليمات الصحية والاشتراطات الوقائية تمثل خطوة جيدة تؤثر ايجابا على الاقتصاد الوطني،لاسيما وان فترة الاغلاق كانت طويلة وقاربت 4 أشهر مما اثرا سلبا على كافة القطاعات الاقتصادية والانتاجية. وأضاف الشداد أن الاقتصاد المحلي تاثر كثيراً خلال الفترة الماضي نتيجة الخطوات الاحترازية التي طبقتها الدولة، مؤكداً ان التاثير السلبي لتوقف الحياة لم يقتصر على الاقتصاد المحلي أو الاقليمي، بل لامس جميع الاقتصادات العالمية.
ولفت إلى أن عودة الحياة إلى الأوضاع السابقة حتى وان كانت بطريقة تدريجية ستعزز من الوضع الاقتصادي، لافتا الى ان التردد والتخوف من الوضع الصحي والفيروسي سيترك اثرا على العملاء والعاملين في كافة القطاعات وارتباكا نظرا للحالة الصحية.
وشدد على ضرورة المضي قدما في خطوات فتح الاقتصاد وفق الشروط الصحية والوقائية والتعامل مع جائحة فيروس كورونا بعقلانية وطرق صحية واقتصادية سليمة،موضحا أن الدولة قدمت الكثير خلال الفترة الماضية وان المسؤولية في الفترة المقبلة تتطلب وعيا كاملا من المواطن والمقيم حتى تمر تلك الازمة الى بر الامان.

You might also like