الشريعان:”المباني” تُساهم بأكثر من ثلث القيمة السوقية للقطاع العقاري المحلي تُخطط لبناء وتطوير المرحلة الثانية في "أفنيوز البحرين"

0

قال الرئيس التنفيذي لشركة المباني وليد الشريعان، إن الشركة لعبت دوراً مهماً في المساهمة بقطاع السوق العقاري في الكويت منذ عام 1964، وهي تمثل أكثر من ثلث القيمة السوقية الإجمالية للقطاع. وأوضح الشريعان خلال مؤتمر المحللين والمستثمرين للشركة الذي انعقد الخميس الماضي ، أن نجاح مشروع مجمع الأفنيوز في الكويت أتاح للشركة التوسع لإنجاز مشاريع مماثلة في منطقة الخليج العربي.
وأضاف الشريعان أن المرحلة الرابعة من مجمع الأفنيوز – الكويت تم افتتاحها في مارس الماضي وأضافت هذه التوسعة 270 متجراً تمثل مساحة تأجيرية تبلغ 85 ألف مرت مربع. وتبلغ النسبة التأجيرية لهذه المرحلة ما يُعادل 85%، في حين تمثل المراحل الأخرى للمجمع 95% وبذلك تبلغ المساحة التأجيرية الإجمالية للمشروع بأكمله 360 ألف متر مربع.
وأوضح أن مجمع الأفنيوز في مملكة البحرين هو أول مشروع لـ”المباني” خارج الكويت، والأول من نوعه في المملكة وافتتح في أكتوبر من عام 2017 ويتم إدارته من قبل شركة “المباني – البحرين”. وتُقدر النسبة التأجيرية الحالية للمشروع 85% بما يُعادل 120 متجراً.
وأشار إلى أن “المباني” تُخطط لبناء وتطوير المرحلة الثانية في مملكة البحرين بمساحة تأجيرية تبلغ نحو 40 ألف متر مربع تضم 170 متجراً.
أما في الرياض، أوضح الشريعان أن “المباني” تُخطط لإقامة أكبر مشروع متعدد الاستخدامات والذي يمثل مساحة تأجيرية تبلغ 400 ألف متر مربع، وتضم حوالي 1300 متجراً وقرابة 5 أبراج تتضمن مكاتب، مرافق طبية وفنادق. ومن المفترض أن يتم البدء بأعمال البناء في المشروع بحلول نهاية العام الجاري وسيستغرق نحو 4 سنوات.
وبالنسبة لمشروع الخبر في السعودية، قال الشريعان: “امتلكنا بالفعل الأرض الذي سيُقام عليها المشروع. ومن المفترض أن يشمل المشروع مركزاً للتسوق بمساحة تأجيرية تبلغ 180 ألف متر مربع و5 أبراج وحوالي 600 متجراً. لكن لم يكتمل التصميم بعد إلا أنه في مراحله النهائية. ومن المتوقع أن يبدأ البناء بعد عام من بدء أعمال البناء في مشروع الرياض”. وأكد الشريعان أن “المباني” تسعى إلى التنويع في أعمالها عن طريق إنشاء وإضافة الفنادق لمراكز التسوق، موضحاً بأن الشركة في طور تشييد فندقي هيلتون جاردن إن، وولدورف إستوريا في دولة الكويت، ومن المُقرر أن يبدأ بناء قندق هيلتون جاردن إن في البحرين خلال بضعة أشهر وينتهي بعد عامين.
الجدير بالذكر أن أرباح “المباني” ارتفعت بنحو طفيف خلال الربع الأول من العام الجاري لتصل إلى 12.17 مليون دينار، مقابل 12.06 مليون دينار أرباح نفس الفترة من 2017. وارتفعت أرباح الشركة 1% خلال العام الماضي لتصل إلى 49.15 مليون دينار، مقابل أرباح بنحو 48.66 مليون دينار في عام 2016.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

19 − خمسة عشر =