الشعلة لـ”السياسة”: أبوابي مفتوحة للتظلمات والتسميات الوظيفية لم تعطل خطبة الجمعة تدعو إلى استقبال العام الدراسي بهمَّة واجتهاد

0 67

كتب – عبدالناصر الأسلمي:

دعا وزير الأوقاف ووزير الدولة لشؤون البلدية فهد الشعلة المتظلمين من الترقيات وأي أمور أخرى في إدارة السراج المنير وجميع الإدارات الأخرى في وزارة الأوقاف الى مراجعة مكتبه لتقديم تظلماتهم مشفوعة بالمستندات اللازمة لإثبات الحالة.
ونفى الوزير الشعلة في تصريح الى”السياسة” صحة ما تداولته بعض مواقع التواصل الاجتماعي من ان هناك عددا من الموجهين والوكلاء الذين اجتازوا الاختبارات التحريرية لدرجات الترقيات الوظيفية المقررة، كانت تعطلت تسمياتهم الوظيفية.
في المقابل، قالت بعض المصادر في وزارة الأوقاف تعليقا حول هذا الموضوع انه “اذا كان القانون يسري على الجميع من غير اي تظلمات تذكر فلماذا قابل عدد من أصحاب الاستحقاق بعض المسؤولين لرفع الظلم الحاصل في إدارة السراج المنير ولماذا رفضت مقابلة عدد من مشرفي المراكز ووكلاء المراكز والوكيلات؟
وأضافت أن هناك الكثير ممن تعرض للظلم بعد سنتين من تعيينهم تم ارجاعهم معلمين، كما تم رفض البعض لانهم لم يستوفوا الشروط ولكن بعد المقابلة الاستثنائية مع بعض كبار المسؤولين في وزارة الأوقاف أعيدوا لمسمياتهم.
من جهة أخرى، وزع قطاع المساجد بوزارة الأوقاف الخطبة التي ستذاع يوم الجمعة القادم وتدعو الى استقبال العام الدراسي الجديد بالهمة والنشاط والاجتهاد.
وجاء في الخطبة “نشهد هذه الأيام منظرًا جميلًا في عودة الطلاب إلى صفوف التعليم، بعد عودتهم الميمونة من الإجازة الصيفية، ها هم يعودون من جديد إلى محاضن التربية ومقاعد الدراسة؛ ليسلكوا مدارج العلماء العاملين المخلصين؛ حتى يتخرج لنا جيل صاعد وأمل واعد، يحمل مشاعل الهداية والنور، والبهجة والسرور”.
وذكرت ان “من جميل ما يتحلى به طالب العلم: أن يتعلم الوقار والأدب قبل أن يجلس مجالس العلم والطلب، كما على طالب العلم: أن يتعاون مع زملائه على البر والتقوى، وأن يأخذ بنصائح والديه النفيسة؛ لينال شرف الدنيا والفوز بالجنة”.
وحضت الخطبة اولياء الأمور “على تعاهد اولادهم في هذا الجيل الواعد برباط العقيدة الوثيق، وحفظ عقولهم من لوثات الزندقة والإلحاد، وان يحببوا إليهم العلم والإيمان والصلاة والقرآن، وان يكونوا لهم خير قدوة ومثال؛ فبهم ترتفع الراية، ويحصل التمكين، ويسود العدل، ويعود الدين، وان لا يتركوهم فريسةً للشيطان وجلساء السوء، وان يحرصوا على التربية الصحيحة، والعقيدة السليمة، ويجملوهم بالأخلاق الكريمة، ويشجعوهم على حب العلم والسعي في تحصيله، ويعظموا في أنفسهم احترام المعلم وتبجيله”.

You might also like