الصبيح: تعاون مع المنظمة الدولية للهجرة لتطوير عمل “القوى العاملة” شاركت في تكريم مدير "المنظمة" وأثنت على إقامة الدورات التدريبية

0 6

كتب- شوقي محمود:

اكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح ان هناك ترتيبات ولقاءات واتفاقيات لبرامج جديدة مع المنظمة الدولية للهجرة تهدف الى تطوير عمل الهيئة العامة للقوى العاملة مع التأكيد على التزام الكويت بجميع الاتفاقيات الدولية التي تم التوقيع عليها المتعلقة بمكافحة جريمة الاتجار بالبشر.
جاء ذلك من ردود الصبيح على اسئلة الصحافيين اثناءمشاركتها بالحفل الذي اقامه مكتب المنظمة الدولية للهجرة في الكويت تكريما لمدير المنظمة وليام لاسي سوينغ بمناسبة انتهاء فترة رئاسته، كما اشارت بمستوى التعاون بين الكويت والمنظمة في الكثير من الدورات التدريبية للكوادر الحكومية والخاصة فيما يتعلق بمكافحة جريمة الاتجار بالبشر واعربت عن تمنياتها باستمرار التعاون المثمر مع المنظمة وجميع المنظمات الاخرى.
من جهته ثمن سوينغ الدور الكبير الذي تلعبه الكويت في مجال الاغاثة ومساعدة المنكوبين حول العالم، وعلى دور سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد في دعم استقرار المنطقة وجهود نشر السلام في العالم ككل، قائلا في كلمة القاها بأنني اقدر عاليا الدور الكبير الذي يقوم به سمو الامير في مجال العمل الانساني حول العالم ، مضيفا انه قدم خصيصا للكويت اعترافا منه وتقديرا لسموه والشعب الكويتي وحكومة الكويت بما تميزوا به في مجال اغاثة المنكوبين ومساعدة المحتاجين ودعم جهود السلام حول العالم من خلال كرمهم السخي الذي اصبح معروفا للجميع.
وذكر سوينغ ان هذه هي الزيارة الثامنة له للكويت اضافة الى زيارات اخرى لدول عدة عربية نظرا لما يجري في المنطقة من احداث كبيرة، مشيرا الى دور سمو الأمير والكويت في اقامة مؤتمرات المانحين لمساعدة الشعب السوري غيرها من المؤتمرات والمبادرات التي تستهدف اغاثة المتضررين من هذه الحروب والنزاعات سواء في اليمن او العراق او ليبيا وغيرها لافتاالى ان الدعم السخي الذي قدمته الكويت والذي تجاوز 4 مليارات دولار في بعض هذه المؤتمرات واشارالى انه حضر خصيصا لتوجيه الشكر ولتقدير سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد على جهوده في جمع الفرقاء وسعي سموه المستمر لانهاء الخلافات والحروب من خلال مبادرات حقيقية وفاعلة كما وجه سوينغ الشكر لرئيسة بعثة المنظمة الدولية للهجرة في مكتب الامم المتحدة في الكويت ايمان العريقات على جهودها الكبيرة في انجاز برامج ومشاريع المنظمة ، لافتا الى ان موضوع الهجرة اصبح من المواضيع الكبيرة في عالمنا خلال السنوات القليلة الماضية، حيث يشهد العالم تزايدا في اعداد المهاجرين بسبب الكوارث والحروب والنزاعات الداخلية وغيرها وهذا ما يشكل تحديا كبيرا علينا جميعا ويتطلب المزيد من تضافر الجهود لتقديم المساعدة لاكبر عدد ممكن من محتاجيها ، مشيرا الى انه كان في جنيف في عام 2008 ويتذكر جيدا ان موضوع الهجرة لم يكن يثير اي اهتمام في المنظمات الدولية في حين اصبح اليوم هو الموضوع الاهم عالميا نظرا لما يشكله من تحديات كبرى.بدورها قالت رئيسة بعثة المنظمة الدولية للهجرة في مكتب الامم المتحدة بالكويت ايمان عريقات في تصريح صحافي «ان الكويت لم تحتل المركز الأول عالميا في المجال الانساني وحسب بل تميزت في مكافحة جريمة الاتجار بالبشر».
واضافت عريقات ان المنظمة تولي اهتماما للعلاقات مع الكويت التي تعد اكثر دولة زارها المدير العام للمنظمة خلال ولايته المنتهية مما يؤكد ثقل الكويت على الصعيدين العالمي والانساني.
وذكرت ان مساهمات الكويت ومبادرات سمو امير البلاد الرائدة تجاوزت الحدود الاقليمية ورفعت المعاناة عن المنكوبين والمحتاجين في مختلف بقاع العالم ، معربة عن فخر الهجرة الدولية بالشراكة مع الكويت عبر مختلف اجهزتها الحكومية.
واشادت عريقات بمركز الايواء الحكومي التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل مؤكدة انه مركز رائد على مستوى منطقة الشرق .

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.