الصحف العالمية: الماكينات الألمانية تفككت الاتحاد يناقش مستقبل لوف... وانفانتينو: إنها كرة القدم

0

موسكو – د ب أ : عاد المنتخب الألماني الأول لكرة القدم إلى ألمانيا امس بعد خروجهم المفاجئ من كأس العالم مع بدء التحقيق في اداء الفريق بكأس العالم والذي بلغ ذروته بالخسارة صفر / 2 أمام كوريا الجنوبية في كازان.
كما يناقش يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب مستقبله في تدريب الفريق مع الاتحاد الألماني للعبة خلال الأيام القليلة الماضية، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام ألمانية.
ونقلت صحيفة “بيلد” الألمانية تصريحات على لسان رينهارد جريندل رئيس الاتحاد يقول خلالها إنه التقى بلوف مساء أمس الأربعاء عقب الخروج من كأس العالم.
وقال جريندل لـ”بيلد” :”اتفقنا على أننا سنناقش خلال الأيام القليلة المقبلة كيف ينبغي أن تستمر الأمور”.
وعاد الفريق لمقر إقامته في فاتونتينكي بالقرب من موسكو لقضاء آخر ليلة في روسيا عقب الخسارة صفر / 2 أمام منتخب كوريا الجنوبية في كازان.
وودع المنتخب الألماني، الفائز بالبطولة أربع مرات وبطل العالم في 2014، البطولة من دور المجموعات للمرة الأولى.
وسارت الأمور من سيئ إلى أسوأ امس، بعد أن تم تأجيل رحلة عودتهم إلى ألمانيا، على متن طائرة خاصة تابعة لشركة “لوفتهانزا”، ما يقرب من ساعة ونصف الساعة.
وأدت هذه الخسارة إلى تكهنات بمستقبل يواخيم لوف مدرب الفريق، الذي تولى المسؤولية عقب مونديال 2006 ومدد عقده مؤخرا حتى مونديال 2022.
كما بات مستقبل العديد من اللاعبين الدوليين مثار شك كبير.
ورغم أن المنتخب الألماني لم يسبق له من قبل الخروج من كأس العالم بعد دور المجموعات منذ ثمانين عاما، إلا انه عانى من الخروج المبكر ثلاث مرات في البطولة الأوروبية. وفي كل مرة يرحل المدير الفني : حيث رحل يوب ديرفال في 1984 وإريش ريبيك في 2000 ورودي فولر في 2004.
ولخص جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم صدمة خروج المنتخب الألماني، قائلا :”هكذا تسير كرة القدم”.
ورغم خروج المنتخب الألماني من البطولة، قال منظمو المهرجان الجماهيري بجانب بوابة براندنبورج انه سيظل مفتوحا.
فيما علقت معظم صحف العالم على الهزيمة التاريخية للمنتخب الألماني لكرة القدم في كأس العالم وخروجه للمرة الأولى في تاريخه من دور المجموعات، وهذه بعض التعليقات:صحيفة الموندو الاسبانية: “ستتذكر كرة القدم هذا اليوم للأبد، ألمانيا، بطل العالم العظيم الذي كان قادرا دائما على أن ينهض من بين الأموات ليذكرنا دائما بأنه سيفوز غير عابئ بما يحدث في هذه الرياضة، مني في روسيا، يا لها من سخرية، بإحدى أكثر الهزائم المروعة في تاريخ الكرة. كانت التغييرات الدائمة التي قام بها مدرب المنتخب الألماني يواخيم لوف في صفوف المنتخب في الجولة الأولى من البطولة أبعد ما تكون عن ثبيت دعائم الفريق، وحولت المنتخب إلى رسم ساخر”.
صحيفة لا فانجوارديا الاسبانية: “أصيب بطل العالم الحالي، ألمانيا، بانهيار تاريخي خلال بطولة العالم لكرة القدم في روسيا، بدا طريق ألمانيا منذ فترة طويلة وكأنه تسلسل زمني لوفاة تم الإعلان عنها من قبل، منذ بدء المباريات الودية لم نعد نر الفريق الذي أرغم أنف البرازيل بشكل تاريخي قبل أربعة أعوام”.
صحيفة اندكس اتش يو المجرية: “تفكك المنتخب الألماني الرائع خلال عام”.
صحيفة 444 اتش يو: “إرادة النصر لم تكن موجودة لدى الألمان، لم تكن لديهم إرادة أصلا”.
صحيفة سفينسكا داجبلاديت السويدية: “إنه أعظم خزي في تاريخ الكرة الألمانية”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة عشر − واحد =