الصويان: “الجر الخلفي” في المياه الإقليمية يوفِّر 40 % من الربيان طالب الزراعة بإعلان بدء موسم الصيد

0 4

أكد رئيس الاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك ظاهر الصويان أن صيد الربيان في المياه الإقليمية لسفن الجر الخلفى يوفر 40 في المئة من جملة مصيد الربيان الذي يعادل 950 طناً سنويا، مشيرا إلى وجود 71 رخصة جر خلفي فقط لها الحق في صيد الربيان في المياه الاقليمية الكويتية اثناء فتح الموسم وينتظر الصيادون إعلان الموعد في أول سبتمبر المقبل كما هو معتاد في السنوات الماضية.
وأشاد الصويان بتوصية لجنة الخدمات العامة لمجلس الوزراء وتفهمها مطلب الاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك باستمرار صيد الربيان داخل المياه الاقليمية الكويتية بالجر الخلفي، مشيراً إلى أن مجلس الوزراء فوض الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية لوضع الضوابط الخاصة بدخول اللنجات وطراريد الصيد من وإلى البحر ، فهذه الضوابط والشروط موجودة في جميع القرارات التي تصدر من هيئة الزراعة عند فتح موسم صيد الربيان وغيره سواء بالمياه الدولية أو الإقليمية.
وقال الصويان في تصريح صحافي: إن عموم الصيادين ينتظرون قرار الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية بإصدار القرار اللازم ببدء موسم صيد الربيان في المياه الدولية والإقليمية وتوضيح ما جاء بتوصية مجلس الوزراء حتى تتضح الرؤية بالنسبة للنجات الجر الخلفي.
وأوضح أن تأخير إعلان بدء موسم الصيد في المياه الدولية والإقليمية من الممكن أن يتسبب في ارتباك غير مسبوق، خاصة أن اللنجات تحتاج إلى مبالغ كبيرة واجراءات لتجهيزها قبل بدء الموسم، لافتا إلى أن عدم الإعلان من الممكن أن يدفع أغلب الصيادين إلى العزوف عن مهنة الصيد التي تواجه الكثير من التحديات في الوقت الحالي ولم تعد مجدية. وأشار إلى أهمية الارتقاء بمهنة الصيد وتطويرها بالشكل الذي يواكب التطور العالمي، مؤكدا أن الاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك يمد يد العون لجميع الجهات المعنية والبحثية من أجل النهوض بقطاع الصيد وتطويره ما يدفع في اتجاه التنمية المستدامة ويحافظ على المنتج المحلي ويتيح استفادة الكويت من ثرواتها البحرية بدلا من تركها لدول الجوار ومن ثم تأتي إلي اسواقنا مستوردة خاصة الربيان.
وقال الصويان: إن إصدار القرار لبدء موسم صيد الربيان في المياه الدولية أول أغسطس سيساهم بشكل كبير في تخفيض الأسعار ويجعلها فى متناول الجميع ويجب أن تكتمل المنظومة بإعلان بدء الموسم في المياه الاقليمية الكويتية حتى لا يختل ميزان أسعار الربيان في الكويت، لافتا إلى أن أصحاب رخص الجر الخلفي أغلبهم يرفضون الخروج لصيد الربيان بالمياه الدولية ويصرون على حقوقهم في الصيد في المياه الإقليمية الكويتية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.